الأحد، 31 ديسمبر 2017

كان يسكن عجوز فى قرية على شاطئ بحر

كان يسكن عجوز فى قرية على شاطئ بحر اليابان، و كان ييته فى نهاية القرية على تل عال، فى أحد أيام حدث زلزال شديد فخرج العجوز من منزله و معه حفيده و رأى مياه البحر تهجم على الشاطئ.


كان هذا العجوز قد رأى زلزالاً مثل هذا و هو صغير و علم ما سيحدث والذى لا يعلمه أهل القرية و لا يمكن أن يصدقوه.

فأسرع ليشعل الحطب الذى يغطى سقف بيته و تعجب حفيده و ظن أن جده أصيب بالجنون و حاول منعه، و لكنه استمر يشعل الحطب حتى دبت النار فى البيت كله و أرفعت إلى فوق، فلما رأى أهل القرية الحريق أسرعوا لنجدة العجوز و لما وصلوا حاولوا أطفاء النار فمنعهم حتى تجمع كل أهل القرية حول بيته و هم يسألونه، لماذا تركت بيتك يحترق؟

و أما هو فقال لهم أنظروا خلفكم نحو الشاطئ فرأوا مالم يتوقعوه إذ هجمت المياه على القرية و أغرقتها و أخربتها تماماً، ففهموا تضحية هذا العجوز ببيته و مقتنياته لكى ينقذ نفوس أهل قريته.

لن تشعر بالسعاده إلإ إذا تقـاسمتها مع الأخرين.

السبت، 30 ديسمبر 2017

امرأة حاولت التخلص من الجنين ولكن كانت الصدمه!

في عيادة النسائية تقدمت إحدى السيدات للطبيبة وقالت لها متذمرة: أنا بحاجة لمساعدتك، إن طفلي الأول لم يتم عامه الأول بعد، وأنا الآن حامل بالطفل الثاني، ولا أستطيع تحمل مسؤولية طفلين صغيرين الآن بالإضافة إلى مسؤولياتي الأخرى لذا هل يمكنك مساعدتي؟


أجابت الطبيبة: وكيف ذلك؟ 

ردت الأم: هل يمكنك أن تجري لي عملية إجهاض للتخلص من الجنين؟

سكتت الطبيبة برهة ثم قالت: ولكن هذا سيعرض حياتك للخطر، ما رأيك بحل أكثر سلامة لك؟

أجابت الأم فرحة بعد أن اطمأنت لاستجابة الطبيبة: وما هو هذا الحل؟ 

قالت الطبيبة: بما أنك لا تستطيعين تحمل مسؤولية طفلين في وقت واحد إذا يمكننا أن نتخلص من الطفل الأول ونبقي على الجنين وبهذا لا تعرضين نفسك للعملية وتكونين أما لطفل واحد فقط!

ردت الأم مذعورة: مستحيل، ماذا تقولين، هذه جريمة أتدركين أنك تتحدثين عن ابني؟ 

فقالت الطبيبة بهدوء: ظننت أن هذا الحل أفضل فكلاهما أطفالك ولا فرق بين قتل طفل رضيع وجنين لم ير النور بعد ففي كلتا الحالتين سيموت أحدهما. 

أطرقت الأم رأسها وقد فهمت مقصد الطبيبة وغادرت العيادة بعد أن سجلت موعد المراجعة الشهري، الاطفال نعمه لايعرف قيمتها الا من حرم منها اللهم ارزق جميع نساء المسلمين بالذرية الصالحة.

وصى الله عيسى عليه السلام بالصلاة وهو

وصى الله عيسى عليه السلام بالصلاة وهو في المهد صبيًا، لكم أن تتخيلوا وليدًا في مهده يقول {وأوصاني بالصلاة}!


هنيئا لمن صلى كل الصلوات في جماعة وحافظ عليها، فهي أول مايسأل عنه العبد يوم القيامة فلنعد للسؤال جوابا.

الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم فعجبا لمن يتقلب فوق الفراش والمنادي ينادي حي على الصلاة وآثر النوم على الصلاة فكيف غدا ستقابل ربك وقد ضيعت فرائضة .

الصلاة أول ما يحاسب عليه العبد فإن صلحت صلح العمل كله وإن فسدت فسد العمل كله، العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر.

فيا من بدنياه اشتغل، وغره طول الأمل، الموت يأتي بغتة والقبر صندوق العمل.

الجمعة، 29 ديسمبر 2017

جلس الطفل الصغير بجانب الطاولة في المطبخ حيث

جلس الطفل الصغير بجانب الطاولة في المطبخ حيث كانت أمه تعد له الكعكة التي يحبها، وبسبب فضوله ابتدأ يتذوق المواد الموضوعة على الطاولة.


فابتدأ بالطحين فلم يعجبه طعمه، ثم وضع في فمه قليلاً من خميرة العجين وتفاجأ بطعمها اللاذع، وسأل أمه يبدو أنك لن تصنعي كعكة لذيذة هذه المرة، لأن المواد التي تستعملينها ليست لذيذة أبدا؟ ولكن الأم قالت له لن أجيبك الآن على سؤالك، عليك أن تنتظر إلى أن تنضج الكعكة لكي تجيبني أنت على هذا السؤال.

وبعد أن خبزت الأم الكعكة في الفرن، ناولت صغيرها قطعة منها وابتدأ يأكل بحذر ولكنه اكتشف بعد لقمتين أن الكعكة لذيذة كالعادة وطلب قطعة أخرى، وعندها سألته أمه: ما رأيك بهذه الكعكة الآن؟ فقال لها من المستحيل أن تكون المواد التي تذوقتها لوحدها تعطي هذا الطعم اللذيذ! فقالت له الأم إن الأشياء المجتمعة معا وبدقة هي التي تعطي النتائج الجيدة في النهاية.

وهذه هي حياتنا مزيج من المرارة والحموضة والسعادة والمرض والبعد والقرب ولكن "كل الأشياء تعمل معا للخير ، فالأمور التي تبدو لنا صعبة ومحزنة هي التي تبني شخصيتنا ومشاعرنا وتساعدنا على الشعور مع الآخرين عندما يمروا بنفس المشاعر سواء المحزنة أو المفرحة.

نحن نفكر فى الناس دائما كما لو كانوا مثلنا تماما



نحن نفكر فى الناس دائما كما لو كانوا مثلنا تماما متطابقين معنا فى كل الصفات النفسية والأخلاقية وبالتالي فإننا ننتظر منهم أن يتصرفوا معنا كما لو كانوا نحن وكنا هم.

الخميس، 28 ديسمبر 2017

عزم قوم من أهل الثراء في بلاد الشام على الحج

عزم قوم من أهل الثراء في بلاد الشام على الحج فأرادوا أن يصحبهم من يقوم على خدمتهم فأشاروا عليهم برجل خدوم طباخ خفيف الظل لم يحجّ، فعرضوا عليه أن يصحبهم ويخدمهم فيصنع طعامهم ويقضي حوائجهم وتكون أجرته الحجّ معهم، فوافق فرحاً بهذا العرض السخيّ، وكان الحج من أمانيه التي حال بينه وبينها الفقر.


عندما وصلوا مكة استأجروا بيتاً وخصصوا فيه حجرة تكون مطبخاً وبدأ الخادم بالعمل جاداً فرحاً، وفوجئ ذات يوم وهو يدق بالهاون (وهي آلة تدق بها الحبوب القاسية ) أن الأرض تُطَبْطِبُ وتهتز وتوحي بأنّ شيئاً مدفوناً في قعرها، ودعته نفسه أن يبحث عن المُخبَّأ فلعل رزقاً ينتظره في جوف الأرض، وكانت المفاجأة السعيدة: كيسٌ من الذهب الأحمر في صندوق صغير من الحديد، التفت يمنة ويسرة لئلا يكون أحد قد اطلع على الرزق المستور، وبعد تفكير رأى أن يعيده مكانه حتى يأذن القوم بالرحيل فيأخذه معه، ويخفيه عنهم ، وبدأ مع تلك الساعة سيل الأفكار والأماني، ماذا يصنع بهذا المال وكيف سيودّع أيام الفقر والحاجة، ونسي في غمرة ذلك أن هذا المال حرام عليه في بلد حرام لا تحل لقطته إلا لمُنْشِد ولو كان شيئا قليلا ولكنه الإنسان كما وصفه الله (وإنه لحب الخير لشديد) العاديات.

لما آذنوا بالرحيل جعل الصرّة بين متاعه وحملها على جمله وأحكم إخفاءها وخبرها، وسار القوم وصاحبنا لا يشعر بمشقة السفر ولا بالضيق من بعد الطريق ، والأماني تحوم حول رأسه والخوف الشديد يحاصره شفقة على المال من الزوال.

عندما وصلوا منطقة قرب تبوك نزلوا ليرتاحوا، ونزل صاحبنا وبدأ عمله المعتاد في الخدمة والطبخ، وفجأة شرَدَ جمل الخادم بما حمل، فتسارع القوم لردّه وكان أشدّهم في ذلك صاحبه ، ولكنّ الجمل فات على الجميع ولم يدركه أحد فعاد الناس بالخيبة، وتأثر الخادم حتى بلغ الأمر حدّ البكاء الذي لا يليق بثبات الرجال.

لما رأى أصحابه منه هذا الجزع طمأنوه ووعدوا أن يضمنوا جمله ويعوضوه خيراً منه وخيراً مما عليه، لكنه أبدى لهم بأنّ عليه أشياء لا يمكنه الاستغناء عنها وهدايا وتحفاً اشتراُها من مكة والمدينة لأهله، وهذا سبب حزنه، لكن القوم لم يلتفتوا لما أصابه وطلبوا الرحيل لمواصلة المسير والتعجّل إلى الأهل، ورَضخ مُكرهاً لطلبهم وسار معهم حتى وصل بلده مغموما من ذهاب الذهب وفقدان الأمل.

في العام الذي يليه رغب آخرون من الأثرياء الحجّ وسألوا عمّن يرافقهم ويقوم بخدمتهم فأوصاهم الأوّلون بصاحبنا ومدحوه لهم، وأثنوا على عمله خيراً، وفي طريقهم للحج نزلوا منزلاً قريباً من المنزل الذي فقد فيه صاحبنا جمله.

ولما ذهب لقضاء حاجته مرّ ببئر مهجورة فأطلّ فيها فوجد في قاعها أثر جمل ميت فنزل والأمل يحدوه أن يكون الجملُ جملَه، فوجده بالفعل ميتا قد بليت عظامه وأما المتاع وكيس الذهب بحاله لم ينقص منهما شيء، أخذ الذهب وأخفاه وعادت إليه أفراحه وأمانيه، وسكن مع أصحابه في البيت نفسه واتخذ من الحجرة التي خصصت له مطبخاً ورأى أن يعيد المال إلى مكانه ريثما ينتهي الحج فيأخذه مرة أخرى.

في تلك الأيام جاء رجل هِنْدي لعله صاحب البيت وطلب أن يأخذ شيئاً من البيت فأذنوا له، فدخل حجرة صاحبنا وقصد إلى موضع الصندوق فحفر ثم أخرج الصندوق، كان الخادم ينظر إليه وهو في غاية الذهول، فلمّا رآه قد عثر عليه وأخذه استوقفه قائلاً له، ما هذا الذي أخذت؟ قال الهندي: ذهب كنت خبّأته في هذا الموضع من سنين وقد احتجته اليوم وجئت لآخذه.

لم يتمالك صاحبنا نفسه أن قال للهندي: وهل تعلم أن مَالَكَ هذا قد وصل إلى أطراف بلاد الشام ثم عاد إلى هذه البقعة لم ينقص منه شيء.

قال الهندي: والله لو طاف الأرض كلها لعاد إلى مكانه وما ضاع منه شيء لأني أزكيه كل عام لا أترك من زكاته شيئا، والله يحفظه لي.

هل تعلم من هو الصحابي الذي انغمس وحده في

هل تعلم من هو الصحابي الذي انغمس وحده في جيش من المشركين تعداده 120 ألفا حتى قتل ملكه وعاد سالما؟ إنه شهيد الحرم أمير المؤمنين عبدالله بن الزبير رضي الله عنه.


في معركة سبيطلة في إفريقية وقف المسلمون في عشرين ألف جندي أمام عدو قوام جيشه مائة وعشرون ألفا، ودار القتال، وغشي المسلمين خطر عظيم.

وألقى عبد الله بن الزبير نظرة على قوات العدو فعرف مصدر قوتهم. وما كان هذا المصدر سوى ملك البربر الرومي وقائد الجيش "جرجيريوس"، يصيح في جنوده ويحرضهم بطريقة تدفعهم الى الموت دفعا عجيبا.

وأدرك عبدالله أن المعركة الضارية لن يحسمها سوى سقوط هذا القائد العنيد رأس الأفعى، ولكن أين السبيل اليه، ودون بلوغه جيش لجب، يقاتل كالاعصار؟ بيد أن جسارة ابن الزبير واقدامه لم يكونا موضع تساؤول قط!

هنالك شق الصفوف المتلاحمة كالسهم صامدا نحو القائد، حتى اذا بلغه، هوى عليه في كرّة واحدة فهوى، ثم استدار بمن معه الى الجنود الذين كانوا يحيطون بملكهم وقائدهم فصرعوهم، ثم صاح الله أكبر.

ورأى المسلمون رايتهم ترتفع، حيث كان يقف قائد البربر يصدر أوامره ويحرّض جيشه، فأدركوا أنه النصر، فشدّوا شدّة رجل واحدة، وانتهى كل شيء لصالح المسلمين.

الأربعاء، 27 ديسمبر 2017

يحكي أحدهم قائلاً بعد خلافه مع والدته وخروجه من

يحكي أحدهم قائلاً بعد خلافه مع والدته وخروجه من المنزل غاضباً :اخرجت جوالي وأنا على بوابة الجامعة فكتبت رسالة أداعب بها قلب والدتي الحنون فكان مما كتبت : عَلمت للتو أن باطن قدم الإنسان يكون أكثر ليونة ونعومة من ظاهرها يا غالية فهل يأذن لي قدمكم ويسمح لي كبريائكم بأن أتأكد من صحة هذه المقولة بشفتاي ؟


أدخلت جوالي في جيبي وأكملت طريقي ولمّا وصلت للبيت وفتحت الباب وجدت أمي تنتظرني في الصالة وهي بين دمع وفرح قالت : لا لن أسمح لك بذلك لأنني متأكدة من صحة هذه المقولة فقد تأكدت من ذلك عندما كنت أقبل قدماك ظاهراً وباطناً يوم أن كنت صغيراً .

ولا أذكر سوى دموعي وهي تتساقط بعد ما قالتها !!

سيرحلون يوما بأمر ربنا فَتقربوا لهُم قبل ان تفقدوهم، وإن كانوا قد رحلوا فترحموا عليهم وادعوا لهم، ربٍ ارحمهما كما ربياني صغيرا .

طلب رجل من ابنه أن يذهب ويبحث عن

طلب رجل من ابنه أن يذهب ويبحث عن عمل ليقتات منه، فاستجاب الابن لطلب والده فذهب ولم تمضِ الا ساعات حتى عاد فسأله والده : لماذا رجعت ؟


فقال الابن : يا أبي جلست تحت شجرة فإذ بغراب منهك مريض موشك على الموت، فسألت كيف لهذا أن يقتات ؟ وأضاف شارحاً وفجأة جاء أسد بغنيمة كبيرة أكل منها ما أراد، فذهب وبقي بعض الفتات بعد أن أنهى وشبع، فذهب الغراب وأكل من هذا الفتات فعلمت أن الرزق مضمون فرجعت .

فقال الأب : ألا تحب أن تكون أسدا يقتات الناس من فضله بدلاً من أن تكون غراباً يتفضل عليه الناس .

يقول عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه : لا يقعدن أحدكم عن طلب الرزق ويقول : اللهم ارزقني فقد علمتم أن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة .

وقال تعالى : {هو الذي جعل لكم الارض ذلولا فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه}

وقال تعالى : {فاذا قضيت الصلاة فانتشروا في الارض وابتغوا من فضل الله}

هاتان الايتان تتحدثان عن أمر الهي وهو السعي في طلب الرزق و يقول النبي صلى الله عليه وسلم : اليد العليا خير من اليد السفلى ولأن يأخذ أحدكم حبله فيذهب فيحتطب، خير له من أن يسأل الناس أعطوه أو منعوه .

فكن انت الاسد الذي يأتى للناس بالخير و يفيد الاخرين وتوكل على الله و اجتهد في طلب الرزق،و اسأله رزقا حلالا مباركا فيه .

الثلاثاء، 26 ديسمبر 2017

كان الطبيب الساحر يسير مع تلميذه في غابة أفريقية ورغم

كان الطبيب الساحر يسير مع تلميذه في غابة أفريقية ورغم لياقته العالية إلا أن الطبيب كان يسير بحذر ودقة شديدين بينما كان التلميذ يقع ويتعثر في الطريق .


وكان كل مرة يقوم يلعن الأرض والطريق ثم يحقد على معلمه، وبعد مسيرة طويلة وصلا الي المكان المنشود، ودون أن يتوقف إلتفت الطبيب إلي التلميذ واستدار وبدأ في العودة .

قال التلميذ : لم تعلمني اليوم شيئا يا سيدي، قالها بعد أن وقع مرة أخرى .

قال الطبيب لقد كنت أعلمك أشياء ولكنك لم تتعلم، كنت أحاول أن أعلمك كيف تتعامل مع عثرات الحياة .

قال التلميذ : وكيف ذلك ؟

قال : بالطريقة نفسها التي تتعامل بها مع عثرات الطريق، فبدلا من أن تلعن المكان الذي تقع فيه، حاول أن تعرف سبب وقوعك أولا .

العبره : الكثير من الناس يلعنون الدنيا والظروف ويتهمون الاخرين على اخفاقاتهم و ينسون انفسهم، فبدل من أن نلقي اللوم على الأخرين لنبحث عن سبب إخفاقنا .

فاللوم آفة خطيرة و ما عليك الاّ الاتعاظ من أخطائك، لا تخاف من الفشل في أي عمل تقوم به لأنك لا يمكن أن تتغير
إلا إذا فشلت وتعلمت من فشلك .

قم دائما بتحليل أخطائك التي ارتكبتها حتى لا تكررها مرة أخرى، و أن تخطئ مرة لا يعني أنك إنسان سيئ فالمهم ان تتعلم من اخطائك، و ليت كل واحد منا يتعلم من عثراته حتى لايكررها، كذلك تعلم من خبرات و أخطاء الآخرين حتى توفر على نفسك الوقت والجهد .

قرر ملك في إحدى البلاد القديمة أن يغير وزير اقتصاده الذي

قرر ملك في إحدى البلاد القديمة أن يغير وزير اقتصاده الذي فشل في توفير الحياة الكريمة لشعبه، فأعلن في الأسواق أن من يثق بنفسه ويرى أن لديه القدرات الكافية للفوز بمثل هذا المنصب أن يتقدم للمسابقة.


تقدم عشرة أفراد فأعطى الملك كل منهم 1000 قطعة ذهبية وقال لهم : عودوا لي بعد 3 أشهر لأرى ماذا فعلتم بها.

جاء 9 من المتسابقين ومعهم أكياس كبيرة من النقود فاستعرض الأول : جئت لك سيدي بـ 15 الف قطعة ذهبية!

الثاني زاد عليه وقال: أنا 16 ألف قطعة وبقي التسعة يتنافسون والملك لا يستمع إليهم ولا يهتم بأرقاهم.

فنظر الملك للعاشر وقال له: أين المال؟

فتردد الشاب بالكلام بعد أن رأى تفوق خصومه عليه.

فقال له الملك: ما بك هل أسرفتها على رغباتك وشهواتك؟

الشاب: لا يا سيدي!

الملك: ماذا إذن؟

الشاب: لقد اشتريت يا سيدي قطعة أرض زراعية وعينت فيها بعض العمال, وهناك اقترحوا شراء بعض الماشية, والآن ليس لدي أي مال حتى يخرج المحصول ونبيعه!

نظر الملك للشاب وقال له: أنت وزيري!

انتشرت الضجة في القاعة بسبب المفاجأة التي لقيها الرجال الأخرون الذين تاجروا ونجحوا بحصد ما لن يحصده هذا الشاب ولو بعد 3 أعوام ربما!

فنطق الملك: من قال لكم إن الاقتصاد هو تنمية المال؟ ذلك اسمه تجارة، أما الاقتصاد فهو كيف تسرف المال بحيث يبقى دوماً قادراً على تسيير أمور حياتك بالشكل الأفضل.

الحكمة: لا تعتقد أن الاقتصاد الحقيقي في مالك هو أن تنميه بل أن تعرف كيف تنفقه بحيث يساعدك في حياتك بشكل مناسب.

الاثنين، 25 ديسمبر 2017

كان هنالك شيخاً عالماً وطالبه يمشيان بين الحقول عندما

كان هنالك شيخاً عالماً وطالبه يمشيان بين الحقول عندما شاهدا حذاء قديماً والذي اعتقدا انه لرجل فقير يعمل في احد الحقول القريبة وسينهي عمله بعد قليل.


التفت الطالب إلى شيخه وقال : "هيا بنا نمازح هذا العامل بأن نقوم بتخبئة حذاءه ،ونختبئ وراء الشجيرات وعندما يأتي ليلبسه وسيجده مفقوداً ونرى دهشته وحيرته"

فأجابه ذلك العالم الجليل : " يا بُني يجب أن لا نسلي أنفسنا على حساب الفقراء ، ولكن أنت غني ويمكن أن تجلب لنفسك مزيداً من السعادة والتي تعني شيئا لذلك الفقير بأن تقوم بوضع قطع نقدية بداخل حذاءه ونختبئ نحن ونشاهد مدى تأثير ذلك عليه" .

أعجب الطالب الاقتراح وقام بالفعل بوضع قطع نقديه في حذاء ذلك العامل ثم اختبئ هو وشيخه خلف الشجيرات ليريا ردة فعل ذلك العامل الفقير. وبالفعل بعد دقائق معدودة جاء عامل فقير رث الثياب بعد أن انهى عمله في تلك المزرعة ليأخذ حذاءه .

تفاجأ العامل الفقير عندما وضع رجله بداخل الحذاء بأن هنالك شيئا بداخل الحذاء وعندما أراد إخراج ذلك الشيء وجده نقودا وقام بفعل نفس الشيء عندما لبس حذاءه الاخر ووجد نقودا فيه، نظر ملياً إلى النقود وكرر النظر ليتأكد من أنه لا يحلم.

بعدها نظر حوله بكل الاتجاهات ولم يجد أحدا حوله، وضع النقود في جيبه وخر على ركبتيه ونظر الى السماء باكيا ثم قال بصوت عال يخاطب ربه : أشكرك يا رب، علمت أن زوجتي مريضة وأولادي جياع لا يجدون الخبز ، لقد أنقذتني وأولادي من الهلاك واستمر يبكي طويلا ناظراً الى السماء شاكراً لهذه المنحه من الله تعالى .

تأثر الطالب كثيرا وامتلأت عيناه بالدموع، عندها قال الشيخ الجليل : ألست الآن أكثر سعادة من لو فعلت اقتراحك الاول وخبأت الحذاء؟.

أجاب الطالب لقد استشعرت معنى العطاء ،وتذكرت قول الله تعالى ( وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْرًا وَأَعْظَمَ أَجْرًا ) . صدق الله العظيم

إضاءة : أعظم المتع، متعة العطاء، اللهم اجعلنا من أصحاب اليد العليا ولا تحرمنا من لذة العطاء .

ﻭﻗﻒ ﺭﺟﻞ ﻳﺸﺎﻫﺪ ﻓﺮﺍﺷﺔ ﺗﺤﺎﻭﻝ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﺷﺮﻧﻘﺘﻬﺎ ﻭﻛﺎﻧﺖ

ﻭﻗﻒ ﺭﺟﻞ ﻳﺸﺎﻫﺪ ﻓﺮﺍﺷﺔ ﺗﺤﺎﻭﻝ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﺷﺮﻧﻘﺘﻬﺎ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺼﺎﺭﻉ ﻟﻠﺨﺮﻭﺝ ﺛﻢ ﺗﻮﻗﻔﺖ ﻓﺠﺄﺓ ﻭﻛﺄﻧﻬﺎ ﺗﻌﺒﺖ، ﻓﺄﺷﻔﻖ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻓﻘﺺ ﻏﺸﺎﺀ ﺍﻟﺸﺮﻧﻘﺔ ﻗﻠﻴﻼ! ﻟﻴﺴﺎﻋﺪﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺨﺮﻭﺝ.


ﻭﻓﻌﻼ ﺧﺮﺟﺖ ﺍﻟﻔﺮﺍﺷﺔ ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺳﻘﻄﺖ ﻷﻧﻬﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺿﻌﻴﻔﺔ ﻻ ﺗﺴﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﻄﻴﺮﺍﻥ ﻛﻮﻧﻪ ﺃﺧﺮﺟﻬﺎ ﻗﺒﻞ ﺍﻥ ﻳﻜﺘﻤﻞ ﻧﻤﻮ ﺃﺟﻨﺤﺘﻬﺎ.

ﻣﻐﺰﻯ ﺍﻟﻘﺼﺔ: ﺃﻧﻨﺎ ﻧﺤﺘﺎﺝ ﻟﻤﻮﺍﺟﻬﺔ ﺍﻟﺼﺮﺍﻋﺎﺕ ﻓﻲ ﺣﻴﺎﺗﻨﺎ ﺧﺼﻮﺻﺎ ﻓﻲ ﺑﺪﺍﻳﺘﻬﺎ ﻟﻨﻜﻮﻥ ﺃﻗﻮﻯ ﻭﻗﺎﺩﺭﻳﻦ ﻋﻠﻰ ﺗﺤﻤﻞ ﺃﻋﺒﺎﺀ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺩﻭﻥ ﺗﺪﺧﻞ ﻣﻦ ﺃﺣﺪ ﻭﺇﻷ ﺇﺻﺒﺤﻨﺎ ﺿﻌﻔﺎﺀ ﻋﺎﺟﺰﻳﻦ!

الأحد، 24 ديسمبر 2017

أثناء الحروب الصليبية دخلت إحدى فرق الغزاة قرية

أثناء الحروب الصليبية دخلت إحدى فرق الغزاة قرية من القرى بينما كان الرجال في الحقول ، فنهب الغزاة الأموال واغتصبوا النساء.


وبعد رحيل الغزاة السفلة جلست النسوة يشكين لبعضهن ما أحدثه الغزاة بهن من المهانة والعار! ثم سألت إحداهن: أين أم حسن؟ وكانت غير حاضرة.

فقالوا : لعل أحد الجنود أصابها أو قتلها.

فذهبوا إليها فوجدوها تجرّ جثة الجندي الذي حاول الاعتداء عليها فلما سألوها كيف قتلتيه؟

قالت: وهل كنتنّ تنتظرن أن أُفرّط في عرضي قبل أن أموت!

خرج النسوة من دارها وهنّ خزايا وقد طأطأن رؤوسهنّ، ثم اتّفقن على حيلة خبيثة شيطانية، رجعن الى دار أم حسن وهجمن عليها على غفلة وماتت الحرة الشريفة بأيدي الجبن والخسة.

قتلوها حتى لا تفضحهنّ أمام أزواجهن قتلوا الشرف من أجل أن يحيا العار، هذا ما تفعله الدول العربية اليوم مع العزيزة فلسطين وخصوصا غزة الحبيبة لأن صمود غزة يذكرهم بخستهم وخيانتهم!

لا تنتظر الوقت المناسب فقد لا يأتي



لا تنتظر الوقت المناسب فقد لا يأتي أبد، ولكن افعل كما يفعل النجار فهو لا يبحث عن المكان الفارغ ليضع فيه المسمار، ولكنه يحدد المكان الذي يريد أن يضعه فيه ويطرق عليه ليشق طريقه، اعرف ما تريد واطرق عليه بعزمك واعلم أن المتردد لا يفعل شئ.

السبت، 23 ديسمبر 2017

قصة عن أربعة نفر اصطحبوا في طريق واحدة أحدهم

قصة عن أربعة نفر اصطحبوا في طريق واحدة، أحدهم ابن ملك والثاني ابن تاجر والثالث ابن شريف ذو جمال والرابع ابن عامل، اجتمعوا في موضع غربة لا يملكون إلا ما عليهم من الثياب وقد أصابهم ضرر وجهد شديد.


فاختلفوا في أمر الرزق فقال ابن الملك إن القضاء والقدر هما سبب الرزق، وقال ابن التاجر بل العقل، وقال ابن الشريف إن الجمال هو سبب الرزق، أما ابن العامل فقال بل هو الاجتهاد في العمل.

وحينما اقتربوا من المدينة اتفقوا على أن يذهب كل منهم يوما ليتكسب رزقا لهم بما ذكر من أسباب فبدأ ابن العامل فسأل عن عمل يكتسب منه قوت أربعة نفر فقيل له الحطب، فاجتهد فاحتطب وجمع طنا من الحطب فباعه بدرهم واشترى به طعاما، وكتب على باب المدينة: عمل يوم واحد إذا أجهد فيه الرجل بدنه قيمته درهم.

هذا هو الدرس الأول من القصة، فابن العامل التمس الرزق في دراسة أحوال السوق حسب التعبير المعاصر، فسأل عن أكثر الأشياء ندرة وأكثرها طلبا من الناس فسعى للبحث عنه، ثم قام بالعمل وأجهد نفسه حتى يحصل على طلبه.

وفي اليوم التالي انطلق ابن الشريف ليأتي المدينة، ففكر في نفسه وقال: أنا لست أحسن عملا، فما يدخلني المدينة؟ ثم استحيى أن يرجع إلى أصحابه بغير طعام، وهمّ بمفارقتهم فأسند ظهره إلى شجرة عظيمة، فغلبه النوم فنام، فمر به رسام فرأى جماله فرسم صورته ومنحه مائة درهم، فكتب على باب المدينة: جمال يوم واحد يساوي مائة درهم.

وهنا تلعب الصدفة وحدها دورا في جلب الرزق مع هذا الرجل الذي لا يحسن عملا ولا يجهد نفسه، وكأننا أمام نموذج يتكرر في عالمنا المعاصر من أشخاص يساق لهم الرزق دون اجتهاد كاختبار وابتلاء لنا، حيث نصادف العديد من الناس الذين ولدوا وفي أفواههم ملعقة من ذهب ورثوا مالا عن ذويهم دون بذل جهد منهم أو نجد أناسا يلعب معهم الحظ دورا في ثرائهم فنعتقد أن الأمور تجري بالحظ أو بالصدفة أو أن المواصفات الشكلية وحدها هي سبب الرزق، ولكن هذا الرزق هو عرض مؤقت، فالجمال لا يلبث أن يزول، والتجربة لا تلبث أن تكشف الشخص المفتقر للمهارات والاجتهاد، فلا ينبغي الالتفات عن الاجتهاد إلى الحظ والصدفة أو التركيز على المظهر بدل الجوهر لمن أراد رزقا دائما.

تستكمل القصة البحث في أسباب الرزق، حيث ينطلق ابن التاجر ذو العقل والذكاء في اليوم الثالث فيبصر سفينة على الساحل محملة بالبضائع ويسمع من تجار المدينة خطتهم في مقاطعة الشراء ذلك اليوم حتى تكسد بضاعة أصحاب السفينة فيعرضونها على التجار بسعر أرخص فيذهب هو لأصحاب السفينة ويتفق معهم على الشراء بأجل مظهرا أنه سيذهب بالبضائع لمدينة أخرى فلما سمع التجار بذلك ساوموه على الثمن وزادوه ألف درهم على الثمن الذي اتفق عليه مع أصحاب السفينة فكتب على باب المدينة: عقل يوم واحد ثمنه ألف درهم.

وهنا لعبت الحيلة والدهاء دورهما في جلب الرزق، وكذلك التاجر المحترف هو من يتعرف على قواعد إدارة السوق ويحسن استغلال الظروف ويتحين الفرص.

مع الأخذ في الاعتبار أن الذكاء ليس الطريق الوحيد للرزق، فكثيرا ما رأينا أذكياء يعانون شظف العيش لعدم اجتهادهم أو استثمار طاقتهم أو قلة سعيهم، وربما يتفوق الأقل في الذكاء عليهم في الثراء لحسن استغلالهم لمهاراتهم وإمكانياتهم.

فالفقر ليس سببه الغباء والذكاء ليس سبب الغنى {قُلْ إِنَّ رَبِّي يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاء وَيَقْدِرُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ}

وفي اليوم الرابع كان دور ابن الملك الذي يعتقد أن الرزق كله بالقضاء والقدر فوقف على باب المدينة وتصادف في هذا اليوم موت ملك المدينة ولم يجد أهلها من يخلف ملكهم فلعب القدر دورا في اختيار أهل المدينة لهذا الشاب ليملكوه عليهم بعد أن عرفوا أنه ابن ملك، وأن أخيه سلب منه ملكه فخرج هاربا من بطشه، وأثناء مراسم تتويجه طاف المدينة ورأى على بابها العبارات التي كتبها أصحابه فكتب تحتها: إن الاجتهاد والجمال والعقل وما أصاب الرجل في الدنيا من خير أو شر إنما هو بقضاء وقدر من الله عزّ وجل، وقد ازددت في ذلك اعتبارا بما ساق الله الي من الكرامة والرزق.

أطفأت الأم مصباح الحجرة وذهبت لتنام بجوار طفلتها

أطفأت الأم مصباح الحجرة وذهبت لتنام بجوار طفلتها الصغيرة وما أن أطفأت النور حتى غمرت أشعة القمر جانباً من الحجرة، نفذت إليها عبر زجاج النافذة.


إلا أن الصغيرة في هذه الليلة كانت قلقة خائفة، غير قادرة على النوم سألت أمها هل القمر هو مصباح السماء، أجابتها نعم يا صغيرتي إنه لكذلك.

عادت وسألتها هل سيطفيء الله مصباحه هذه الليلة ويذهب لينام؟ 

فأجابتها الأم : كلا، مصابيح الله دائماً مضاءة بدت علامات الارتياح على وجه الصغيرة ثم قالت بصوت هاديء : لأنام الآن، ليس ما يخيفني الله ساهر هذه الليلة.

ما أكثر احتياجنا إلى هذا الإيمان البسيط الذي يبدد المخاوف ويلاشي القلق.

الجمعة، 22 ديسمبر 2017

فتاﺓ ﻣﺘﺰﻭﺟﺔ ﻣﻨﺬ ﻓﺘﺮﺓ ﻗﻠﻴﻠﺔ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﺚّ ﺯﻭﺟﻬﺎ

فتاﺓ ﻣﺘﺰﻭﺟﺔ ﻣﻨﺬ ﻓﺘﺮﺓ ﻗﻠﻴﻠﺔ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﺤﺚّ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻭﺗﻮﻗﻈﻪ ﻋﻠﻰ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻔﺠﺮ ﻭﻓﻲ ﻳﻮﻡٍ ﻣﻦ ﺍﻷﻳّﺎﻡ ﺃﻳﻘﻈﺘﻪ ﻓﺘﺄﺧّﺮ ﻗﻠﻴﻼً ﺣﺘﻰ ﻓﺎﺗﺘﻪُ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻭﺻﻠّﻰ ﻣﻊ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ.


ﻓﻠﻤّﺎ ﺍﻧﺘﻬﻰ ﻣﻦ ﺻﻼﺗﻪ ﺟﺎﺀ ﺇﻟﻴﻪ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ: ﺃﻧﺖ ﺯﻭﺝ ﻓﻼﻧﺔ؟

ﻓﺼُﺪِﻡ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﻪ: ﻭﻣﺎ ﺃﺩﺭﺍﻙ ﺑﺎﺳﻢ ﺯﻭﺟﺘﻲ.

ﻓﻘﺎﻝ ﺍﻹﻣﺎﻡ: ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻟﻘﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻓﻲ ﻣﻨﺎﻣﻲ ﻛﻞّ ﺃﻫﻞ ﺻﻼﺓ ﺍﻟﻔﺠﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺔ ﺍﻷﻭﻟﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨّﺔ ﻭﻣﻌﻨﺎ ﺍﻣﺮﺃﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ! ﻓﺴﺄﻟﺖُ ﻋﻨﻬﺎ ﻓﻘﺎﻟﻮﺍ ﻟﻲ ﻓﻼﻧﺔ ﺯﻭﺟﺔ ﻓﻼﻥ، ﻓﺮﺟﻊ ﺍﻟﺮﺟﻞ إﻟﻰ ﺑﻴﺘﻪ ﻟﻴﺒﺸِّﺮ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻓﻠﻤّﺎ ﺩﺧﻞ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺭﺃﻯ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺳﺎﺟﺪﺓ ﻭﻗﺪ ﻓﺎﺿﺖ ﺭﻭﺣﻬﺎ ﺇﻟﻰ بارئها.

إذا كنت تنام متى ماشئت وتقوم متى ما شئت دون أي مراعاة للصلاة في وقتها فستبقى والله في دائرة الأحزان، مادامت الصلاة ليست في دائرة اهتمامك والله إنها الراحة والخير في الدنيا والآخرة، لن تجد أحنّ من اللَّه عليك فوالله لو يعلم الساجد ما يغشاه من الرحمة بسجوده لمارفع رأسه.

اهل الفجر فئة موفقة، وجوههم مسفرة، وجباههم مشرقة، وأوقاتهم مباركة، فإن كنت منهم فاحمد الله على فضله، وإن لم تكن منهم فادعو الله أن يجعلك منهم.

ما أجمل الفجر،فريضته تجعلك في ذمة الله، وسنته خير من الدنيا ومافيها، وقرآنه مشهود {إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا} 

أخي الكريم أختي الكريمه: من عاش على شىء مات عليه، ومن مات على شىء بـُعِثَ عليه.

ما جفَّت الدُّموعُ إلا لقسوةِ القلوب وما قسَتْ



ما جفَّت الدُّموعُ إلا لقسوةِ القلوب وما قسَتْ القلوبُ إلا لكثرةِ الذّنوب فاستغفروا الله، وتذكَّروا قولَهُ تعالَى {وَمَا كَانَ اللهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ} [الأنفال:33].

الخميس، 21 ديسمبر 2017

ذات يوم كنت في أحد المتاجر الاستهلاكية وبعد أن

ذات يوم كنت في أحد المتاجر الاستهلاكية وبعد أن انتهيت من انتقاء ما أريد شراءه في العربة وذهبت ناحية الحساب وكان قبلي في الطابور سيدة ومعها بنتين صغار ومن بعدهم شاب ثم أنا ولاحظت ان محاسب الكاشير قال للسيدة حسابك 145 ريال.


وبعدها مدت يدها في شنطتها تبحث هنا وهناك وجمعت مائة ريال عبارة عن ورقة خمسين والباقي عشرات ولقيت كل واحدة من البنات جمعت الريالات اللي معاها الى أن وصل المبلغ 125 ريال وظهر الارتباك على الام حاولت ترجع شي من الاغراض عشان تقلل الحساب وواحدة من البنات تقول لها يا امي هذي ما نبغاها مو مهمة!

وفجأة لقيت الشاب اللي خلفهم يرمي ورقة فئة خمسين ريال بجانب السيدة في خفة وسرعة فائقة ومباشرة يخاطبها بمنتهى الهدوء والأدب يا أمي انتبهي هذي طاحت من شنطتك الحين وانحنى امامها وأخذ الخمسين ريال من الأرض وأعطاها لها وشكرته السيدة وأخذت المبلغ وأكملت الحساب وانصرفت.

وبعد أن انهى حسابه هو الآخر تحرك مسرعا دون أن يلتف خلفه كأنه يهرب. فلحقته بسرعة وقلت له انتظر يا أخي أنا أريد أتحدث معاك وسألته بالله عليك كيف جاتك الفكرة بهذه السرعة ونفذتها بهذا الاتقان طبعا في البداية حاول الانكار ولكن بعد أن أخبرته بأني شاهدته وطمأنته أني لست من سكان مكة وأني سأعتمر وأرجع مدينتي والأغلب أني لا أراه مرة أخرى.

قال لي شوف يا أخي والله اني كنت متحير ماذا سأفعل طوال الدقيقتين خلال فترة ما يجمعوا فيها الحساب ولكن ربك سبحانه وتعالى ألهمني هذا التصرف حتى لا أحرج الام أمام بناتها بدون أدنى حيلة مني وبالله عليك لا تفتنني واتركني أذهب قلت له يا أخي أرجو الله أن تكون ممن قال عنهم ( فأما من أعطى و اتقى وصدق بالحسنى فسنيسره لليسرى ) فبكى واستأذن ومشى لسيارته مسرعا يغطي وجه.

أسأل الله له الأجر والثواب وأن يجعلنا وأياه ممن قال الله عنهم {وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوْا وَقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونٍَ أُولَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ} أسأل الله أن يجعلنا ممن ينفقون في سبيله وابتغاء مرضاته آمل تعلم تلك الحركة وخفتها ودربوا أنفسكم عليها!

عرَّف بعضُهُم الحكمةَ بأنَّها فعلُ ما ينبغي كما

عرَّف بعضُهُم الحكمةَ بأنَّها فعلُ ما ينبغي كما ينبغي في الوقت الذي ينبغي، فيخرُجُ بقيودِ هذا التعريفِ أصنافٌ من الناس، فيهم طلبةُ علمٍ ودُعاةٌ وعبادٌ ومجاهدون.


الأول: من يفعلُ ما لا ينبغي، مثالُه أن يزجُرَ ذميًا على حَلقِ لحيته!

الثاني: من يفعلُ ما ينبغي ولا يراعي الوجهَ الذي ينبغي، ومثالُه أن يكونَ المزجورُ من عُصاةِ المسلمين فيُقيمَ عليه الحدَّ بالجَلد، ولا حَدَّ!

الثالث: من يفعلُ ما ينبغي كما ينبغي لكنَّه لا يُراعي الوقتَ الذي ينبغي، ومثالُه أن تكون المعصيةُ مما يُحدُّ فاعلُه ولكنَّه فعلَ ذلك وقتَ الحرب، حيثُ تؤجَّلُ الحدود!

هذه الشروطُ الثلاثةُ من حقَّقها فهو الحكيم، وله البُشرى من الله بالخير الوافر {ومن يؤْتَ الحكمةَ فقد أوتيَ خيرًا كثيرًا} وفي المقابل، وبمفهوم المخالفة: من فقَدَ الحكمةَ فقدْ فَقَدَ خيرًا كثيرًا! فكم نسبةُ الواجِدِ إلى الفاقِد؟ وكم ضيَّعت الأمَّةُ من خيرٍ بتضييعِها؟

أستاذ الشريعة الدكتور جمال الباشا.

الأربعاء، 20 ديسمبر 2017

ﻻ‌ﻋﺐ ﺗﻨﺲ ﻋﺎﻟﻤﻲ ﺷﻬﻴﺮ ﺗﻮﻓﻰ ﺑﻌﺪ ﺇﺻﺎﺑﺘﻪ ﺑﻤﺮﺽ ﺧﻄﻴﺮ ﻗﺒﻴﻞ

ﻻ‌ﻋﺐ ﺗﻨﺲ ﻋﺎﻟﻤﻲ ﺷﻬﻴﺮ ﺗﻮﻓﻰ ﺑﻌﺪ ﺇﺻﺎﺑﺘﻪ ﺑﻤﺮﺽ ﺧﻄﻴﺮ ﻗﺒﻴﻞ ﻭﻓﺎﺗﻪ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺼﻠﻪ ﺭﺳﺎﺋﻞ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﻣﻌﺠﺒﻴﻪ ﻣﻦ ﺟﻤﻴﻊ ﺃﻧﺤﺎﺀ ﺍﻟﻌﺎﻟم ﺇﺣﺪﻯ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﺗﺴﺎﺀﻝ ﺻﺎﺣﺒﻬﺎ، ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺃﻧﺖ ﻟﻴﺨﺘﺎﺭﻙ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﺘﻌﺎﻧﻲ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﺽ ﺍﻟﻠﻌﻴﻦ !؟


ﺃﺟﺎﺑﻪ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻼ‌ﻋﺐ ﻓﻲ ﺗﻌﻠﻴﻘﻪ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺔ : ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻌﺎﻟم ﺑﺪﺃ 500 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﻃﻔﻞ ﻣﻤﺎﺭﺳﺔ ﻟﻌﺒﺔ ﺍﻟﺘﻨﺲ ﻣﻨﻬﻢ 50 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺗﻌﻠﻤﻮﺍ ﻗﻮﺍﻋﺪ ﻟﻌﺒﺔ ﺍﻟﺘﻨﺲ ﻣﻦ ﻫﺆﻻ‌ﺀ 5 ﻣﻠﻴﻮﻥ ﺃﺻﺒﺤﻮﺍ ﻻ‌ﻋﺒﻴﻦ ﻣﺤﺘﺮﻓﻴﻦ ﻭﺻﻞ 50 ﺃﻟﻒ ﺇﻟﻰ ﻣﺤﻴﻂ ﻣﻼ‌ﻋﺐ ﺍﻟﻤﺤﺘﺮﻓﻴﻦ ﻣﻦ ﻫﺆﻻ‌ﺀ ﻭﺻﻞ 5 ﺁﻻ‌ﻑ ﻟﻠﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﻋﻠﻰ ﺑﻄﻮﻟﺔ ﺍﻟﺠﺮﺍﻧﺪ ﺳﻼ‌ﻡ ﺑﻔﺮﻧﺴﺎ ﻣﻦ ﻫﺆﻻ‌ﺀ ﻭﺻﻞ 50 ﻟﻠﻤﻨﺎﻓﺴﺔ ﻋﻠﻰ ﺑﻄﻮﻟﺔ ﻭﻳﻤﺒﻠﺪﻭﻥ ﺑﺒﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ ﻟﻴﻔﻮﺯ 4 ﻟﻠﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﺩﻭﺭ ﻣﺎ ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻨﻬﺎﺋﻲ ﻣﻦ ﺍﻷ‌ﺭﺑﻌﺔ ﻭﺻﻞ 2 ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺪﻭﺭ ﺍﻟﻨﻬﺎﺋﻲ ﻭ ﺃﺧﻴﺮﺍ ﻓﺎﺯ ﻣﻨﺎﻓﺲ ﻭﺍﺣﺪ ﻓﻘﻂ ﻭ ﻛﻨﺖ ﺃﻧﺎ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻔﺎﺋﺰ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﺴﺔ .

ﻭ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﺴﻠﻤﺖ ﻛﺄﺱ ﺍﻟﺒﻄﻮﻟﺔ ﻭﺭﻓﻌﺘﻪ ﻓﻲ ﻓﺮﺣﺔ ﻟﻢ ﺃﺳﺄﻝ ﺭﺑﻲ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺃﻧﺎ ؟ فلماذا ﺣﻴﻦ ﻧﺼﺎﺏ ﺑﺎﻷ‌ﺫﻯ، ﻧﺴﺄﻝ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺃﻧﺎ ؟ ﻭﻻ‌ ﻧﺴﺄﻝ ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺃﻧﺎ ؟ ﺣﻴﻦ ﺗﻐﻤﺮﻧﺎ ﺍﻟﻨﻌﻢ ؟

ﻫﻨﺎﻙ ﻣﻘﻮﻟﺔ قديمة ﺗﻘﻮﻝ : أحصي النعم و الارزاق ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻋﻄﺎﻫﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻚ ﺛﻢّ ﺍﻛﺘﺒﻬﺎ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻭﺍﺣﺪﺓ ﻭﺳﺘﺠﺪ ﻧﻔﺴﻚ ﺃﻛﺜﺮ ﺳﻌﺎﺩﺓ من ﻗﺒﻞ ﻓﻠﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻳﺎ ﺭﺏ ﻓﻲ السراء والضراء وفي ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻷ‌ﺣﻮﺍﻝ ولك الحمد ياالله حمداٍ يوافي نعمك ويكافئ مزيده .

الثلاثاء، 19 ديسمبر 2017

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يريد

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يريد الصلاة عند الكعبة فقال له ابو جهل: يا محمد اذا سجدت عند الكعبة فسوف ادوس على رأسك.


فلم يطعه رسول الله عليه الصلاة والسلام فتوجه الرسول الى الكعبة ليصلّي، فقال ابا جهل مرّة اخرى: يا محمد اذا سجدت عند الكعبة فسوف ادعوا جميع اهل قريش ليروا كيف سأدوس على راسك.

ولم يطعه الرسول وبدء بالصلاة، فدعا ابا جهل اهل قريش فعندما سجد رسول الله ذهب اليه ابا جهل، فعندما اقترب ابا جهل من الرسول وقف صامتا ساكنا لا يتحرك، ثم بدأ بالرجوع فقالوا اهل قريش، يا ابا جهل ها هو الرسول لم لم تدس على راسه وتراجعت؟

قال ابا جهل: لو رأيتم ما رأيته انا لبكيتم دماً.

قالوا: وما رأيت يا ابا جهل؟

قال: إن بيني وبينه خندقاً من نار وهولاً وأجنحة.

قال رسول الله صلى عليه وسلم: {لو فعل لأخذته الملائكة عياناً}

تفسير الايات: امر ابا جهل بدعوة قريش بقوله تعالى {فليدع نادية} فرد عليه رب العالمين اذا جمعت اهل قريش فسوف اجمع ملائكة العذاب ليمنعوك بقوله تعالى {سندع الزبانيه}

فقال الله لرسوله اسجد ولا تطعه وسوف احميك بقوله تعالى {كلا لا تطعه واسجد واقترب}

تزوج شاب من إمرأه وبعد ثلاث سنوات من الزواج لم

تزوج شاب من إمرأه وبعد ثلاث سنوات من الزواج لم تأتِ إرادة الله لهذا الرجل أن يكون أبآ وكان هذا الرجل مؤمنا بإرادة الله وقدره.


فقرر هو وزوجته الذهاب إلى الملجأ، وأن يتكفلوا طفلآ ويعتنوا به ويترعرع في كنفهم وفعلآ اختاروا طفلآ وذهبوا به إلى منزلهم
وهموا برعايته والعنايه به، حتى تعلقوا به وأصبحوا يرونه ابنآ حقيقيآ.

وبعد سنوات قليله جاءت إراره الله ليرزقا بطفل من أصلابهم وكادت الفرحه لا تسعهم وتشاوروا بينهم عن مصير الطفل الذي، عاش بينهم حتى قرروا أن يبقى معهم ويهتموا به وبطفلهم الذي رزقهم الله به.

وبعد سنوات بلغ الطفلين وأصبحا شابين يشد بهم الظهر ولم يفرقا بينهما بشيء، وكان الأولاد متحابين ومتفاهمين فيما بينهم إلا أنه في يوم من الأيام ذهب الرجل وزوجته لزيارة أحد الأصدقاء وبعد عودتهما إلى المنزل وجدوا ابنهم الذي من صلبهم يبكي ووجهه ملطخ بالدماء.

فغضب الرجل وزوجته بعد علمهم بإن أخيه هو من فعل به هذا، وحاولا أن يعرفا السبب دون جدوى، فقررا طرد ابنهم بالتبني من المنزل وأخرجاه من منزلهم.

بعد تجريحه وإهانته وقالا له اخرج ولا تعد إلى المنزل مرة ثانيه فخرج الشاب والدموع تملأ عينه والحزن قد سيطر على قلبه فأصبح يمشي بالشوارع وفي الأزقة لعله يجد ما يأكله من نفايات الناس، وفي الليل يعود إلى حديقة المنزل ليقضي ليلته فيها فارشآ الأرض ومتلحفآ السماء لعل أباه أو امه يشفقا أو يحنا عليه.

ولكن دون جدوى وبقي أيامآ وأيام على هذه الحال ويحاول الإعتذار منهما والتوسل إليهما ولكن لا فائده من ذلك وأصرا على طرده خارج المنزل.

وفي يوم من الأيام سمع الأب ابنه الحقيقي يبكي وبصوت مرتفع وهو في غرفته فدخل عليه وأخذ يحضنه ويقول له مابك يا بني لماذا تبكي هل أنت مريض؟ هل أغضبك شيء؟

فقال له الولد: والله يا أبي ما يبكيني هو حالة أخي كلما أنظر إليه أرى فيه الكآبه والحزن.

فقال له الأب وبغضب: هذا ليس، أخوك وليس ابني دعه وشأنه.

فقال له الولد: يا أبي ما يبكيني هو إنني أخفيت عليك حقيقة سبب ضربه لي وبشراسه.

فقال له الأب: ما السبب يا بني فصمت الولد قليلآ ثم قال له وهو يبكي كنت أتحدث معه وأثناء حديثي معه تمنيت لك الموت أو مكروهآ يصيبك كي أتنعم بثروتك فغضب مني وبدأ يضربني دون رحمه ويقول لي مت أنت واترك لي أبي وكررها كثيرآ ثم بكى، وقال لي: إن مات أبي سأموت معه فأنا احبه أكثر من نفسي.

فاندهش الأب مما يسمعه من إبنه وذهب مهرولآ إلى الحديقه وهو ينادي أين أنت يا بني، فلما وصل إليه وجده ممدآ على الأرض وكان قد فارق الحياه بسبب الجوع والبرد.

العبره من هذه القصه: يجب على كل منا أن يكون عادلآ وحليمآ في قرارته وأن لا يجعل العاطفه تغلب عليه فرب أخ لك أفضل من أخيك ورب شخص لك أفضل من ابنائك وأقاربك فكم من أبناء عقت أبائها وكم من أخ ظلم أخيه، وكم من أقارب أساءوا لك فربما كلمة، جارحه منك تقضي على مستقبل إنسان يحبك ويتمنى لك الخير.

الاثنين، 18 ديسمبر 2017

حاول الجلوس في الاحياء الفقيره قليلاً فأحلامهم





حاول الجلوس في الاحياء الفقيره قليلاً فأحلامهم تجعلك في قمة التواضع، لان اقصى مايحلمون به، هو العيش كما تعيش أنت.

ظل البحارة طوال الليل يتحدثون عن الدنيا وعجائبها وبعد

ظل البحارة طوال الليل يتحدثون عن الدنيا وعجائبها وبعد حديث طويل استمر لساعات انصرف كل منهم لغرفة نومه على سطح السفينة.


فى هذه الأثناء كانت هناك رياح خفيفة لم يتوقع أحد أن ورائها عاصفة مرعبة ستودى بحياة كل من على المركب ماعدا بحار واحد، تحطمت السفينة بالكامل وبقى ذلك البحار متعلقا بحطام السفينة.

ومن حسن الطالع أن هذا الحطام الذى تمسك به كان مخزن طعام السفينة وبقى عشرون يوماً حتى أنقذته إحدى السفن، ولما نجا سأله الناس عن أكبر درس تعلمه من هذه المحنه فقال: إذا كان لديك الطعام الكافى والماء الصافى فيجب ألا تتذمر أبداً.



الصحة هى الشئ الوحيد الذى يجعلك تشعر أن اليوم الذى تعيشه هو أفضل أيام السنة، لا تفكر فى المفقود حتى لا تفقد الموجود.

ﻛﺎﻥ ﻷﺣﺪ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺧﺎﺩﻡ ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺘﺎﺟﺮ شأنه ﺷﺄﻥ

ﻛﺎﻥ ﻷﺣﺪ ﺍﻟﺘﺠﺎﺭ ﺧﺎﺩﻡ ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﺘﺎﺟﺮ شأنه ﺷﺄﻥ الكثير ﻣﻦ ﺃﻣﺜﺎﻟﻪ ﻳﺠﻤﻊ ﺍﻷﻣﻮﺍﻝ ﻭﻳﺨﺰﻧﻬﺎ، ﻭﺣﻴﻨﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺨﺎﺩﻡ ﻳﻨﺼﺤﻪ ﺑﺄﻥ ﻳﻨﻔﻖ ﻣﻦ ﺃﻣﻮﺍﻟﻪ ﻓﻲ ﺳﺒﻴﻞ ﺍﻟﻠﻪ، ﻛﺎﻥ ﻳﻘﻮﻝ: ﻟﻘﺪ ﺃﻭﺻﻴﺖ ﺃﻥ ﻳﻔﻌﻠﻮﺍ ﺫﻟﻚ ﻣﻦ ﺑﻌﺪﻱ.


ﻭﺫﺍﺕ ﺍﻟﻠﻴﻠﺔ ﻭﺍﻟﻈﻼﻡ ﺍﻟﺪﺍﻣﺲ ﻳﻨﺸﺮ ﺃﺳﺘﺎﺭﻩ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻄﺮﻗﺎﺕ، ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺨﺎﺩﻡ ﻳﺴﻴﺮ ﻭﻳﺤﻤﻞ ﺳﺮﺍﺟﺎً، ﻭﺍﻟﺘﺎﺟﺮ ﻳﺴﻴﺮ ﺑﺮﻓﻘﺘﻪ، ﺇﻻ ﺇﻥ ﺍﻟﺨﺎﺩﻡ ﺗﻌﻤﺪ ﺃﻥ ﻳﻤﺸﻲ ﺧﻠﻔﻪ، ﻓﻠﻢ ﻳﺴﺘﻄﻊ ﺍﻟﺘﺎﺟﺮ ﺃﻥ ﻳﺒﺼﺮ ﺷﻴﺌﺎ.

ﻓﺎﻟﺘﻔﺖ ﺇﻟﻰ ﺧﺎﺩﻣﻪ، ﻭﻗﺎﻝ: ﻛﻴﻒ ﺃﺳﺘﻄﻴﻊ ﺍﻻﻫﺘﺪﺍﺀ ﻓﻲ ﻣﺴﻴﺮﻱ، ﻭﺍﻟﺴﺮﺍﺝ ﻣﻦ ﻭﺭﺍﺋﻲ؟ ﻭﻫﻞ ﻳﺒﺼﺮ ﺷﻴﺌﺎً ﻣﻦ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺴﺮﺍﺝ ﻣﻦ ﻭﺭﺍﺋﻪ؟ 

ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺨﺎﺩﻡ: ﺇﺫﻥ، ﻛﻴﻒ ﺗﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﻳﺄﺗﻴﻚ ﺍﻟﺴﺮﺍﺝ ﻓﻲ ﻗﺒﺮﻙ ﻭﻣﻌﺎﺩﻙ، ﻣﻦ ﻭﺭﺍﺋﻚ.

الأحد، 17 ديسمبر 2017

في البئر وجد كثيرًا من الكنوز المدفونة رموه هناك

في البئر وجد كثيرًا من الكنوز المدفونة رموه هناك وقالوا : يلتقطْه بعض السّيّارة، ولم يعلموا أنّ النبوءة أوّلها إلقاءٌ في الجبّ!


مساكين أولئك الّذين ظنّوا أنّ الموت أو الغياب السّحيق سوف يُودي بصاحب الجبّ، لم يَدُر في خَلَدهم يومًا أنّ الفضاءات المُطلقة تبدأ من الجحور الضّيٌقة هُناك تُصنع الحياة، ويُعاد ترتيب مكوّناتها هناك يتهجأ الإنسان حروف ولادته من جديد.

بين فاصلين زمنيين يلتقط المرء أنفاسه، ليصغي إلى ايقاعها وهي تدور من جديد، بين رصاصتين يلتقط القتيل جسده ليصبح شاهداً على زمن الظلم، وبين كلمتين يصنع الشاعر مجده حين يتقن حرف الحرف، ويذهب عميقا في التأويل والتأمل إنّ شروقَ الشمس لا ينتظرُ النائمين!

ﻳﺤﻜﻰ ﺍﻥ ﺻَﺪﻳﻘﺎﻥ ﻛﺎﻧﺎ ﻳﺨﺮﺟﺎﻥ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻳﺘﺠﻮْﻻﻥْ

ﻳﺤﻜﻰ ﺍﻥ ﺻَﺪﻳﻘﺎﻥ ﻛﺎﻧﺎ ﻳﺨﺮﺟﺎﻥ ﻛﻞ ﻳﻮﻡ ﻳﺘﺠﻮْﻻﻥْ ﺳَﻮﻳﺔْ ﻓِﻲ ﺍﻟﻐﺎﺑﺔ ﺑﺤﺜﺎ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻓﺠﺄﺓ ﺍﻧﺪﻓﻊ ﻧَﺤﻮﻫﻤﺎ ﻧﻤﺮ ﺑﺴﺮﻋﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ.


ﻛﺎﻥ ﺍﻷﻭﻝ ﻳﻘﻒ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻓﺄﻣﺴﻚ ﺑﺠﺬﻉ ﺷﺠﺮﺓ ﻭﺻﻌﺪ ﺍﻟﻰ ﺍﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸﺠﺮﻩ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﻨﺘﺒﻪْ ﺻَﺪﻳﻘﻪ ﺍﻷﺧﺮ، ﺃﻣﺎ ﺍﻵﺧﺮ ﻓﻠﻢ ﻳﺠﺪ ﺣﻼً ﺳﺮﻳﻌﺎ ﺳﻮﻯ ﺍﻻﻧﺒﻄﺎﺡ ﺃﺭﺿﺎً ﻭﻭﺟﻬﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺮﺍﺏ.

ﻭﺻﻞ ﺍﻟﻨَﻤﺮ ﺇﻟﻴﻪ ﻭﻗﺮّﺏ ﺃﻧﻔﻪ ﻣﻦ ﺃﺫﻧﻪ ﻭﺗﺸﻤﻤﻪ ﺛﻢ ﻫﺰّ ﺭﺃﺳﻪ ﻣﺰﻣﺠﺮﺍً ﻭﻣﺸﻰ ﺑﺘﺮﻫﻞ ﻣﺒﺘﻌﺪﺍً ﻷﻥ ﺍﻟﻨَﻤﻮﺭْ ﻻ ﺗَﻠﻤﺲُ ﺍﻟﻠﺤﻢَ ﺍﻟﻤﻴﺖْ ﺛﻢ ﻧَﺰﻝ ﻣﻦ ﻓَﻮﻕ ﺍﻟﺸﺠﺮﻩ ﻭﻗﺎﻝ ﻟﺼﺪﻳﻘﻪ، ﻣﺎﺫﺍ ﻫَﻤﺲ ﻟﻚ ﺍﻟﻨﻤﺮ؟

ﺃﺟﺎﺏ ﺍﻵﺧﺮ ﻗﺎﻝ ﻟﻲ: ﻻَ ﺗَﺜﻖْ ﺃﺑﺪﺍً ﺑﺼﺪﻳﻖ ﻳﺘَﺨﻠﻰ ﻋﻨﻚ ﻋِﻨﺪ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔْ.

السبت، 16 ديسمبر 2017

عندما تزوج ذهب إليه أبوه يبارك له في بيته وعندما

عندما تزوج ذهب إليه أبوه يبارك له في بيته وعندما جلس إليه طلب منه أن يحضر ورقة وقلم فقال الشاب: إشتريت في جهازي كل شئ إلا الدفاتر و الأقلام، لمَ يا أبي؟


قال له أبوه : إذن إنزل و إشتر ورقة و قلم و ممحاة.

مع إستغراب شديد نزل الشاب إلى السوق و أحضر الورقة و القلم والممحاة و جلس بجوار أبيه.

الأب: أكتب.

الشاب: ماذا أكتب؟

الأب: أكتب ما شئت، كتب الشاب جملة، فقال له أبوه: إمح، فمحاها الشاب.

الأب: أكتب.

الشاب: بربك ماذا تريد يا أبي؟

قال له: أكتب، فكتب الشاب.

قال له: إمح، محاها.

قال له: أكتب.

فقال الشاب: أسألك بالله أن تقول لي يا أبي لمَ هذا؟

قال له: أكتب، فكتب الشاب.

قال له: أمح، فمحاها.

ثم نظر إليه أبيه و ربت على كتفه، فقال: الزواج يا بني يحتاج إلى ممحاة إذا لم تحمل في زواجك ممحاة تمحوا بها بعض المواقف التي لا تسرك من زوجتك و زوجتك إذا لم تحمل معها ممحاة تمحوا بها بعض المواقف التي لا تسرها منك فإن صفحة الزواج ستمتلئ سوادا في عدة أيام.

ذهبت لطبيبها بعد أن أجرت فحوصها الطبية الدورية كان

ذهبت لطبيبها بعد أن أجرت فحوصها الطبية الدورية، كان وجهه متجهماً للغاية، وضع عينيه على المكتب ولم يستطع رفعها تجاهها، فقال لها للأسف أنت مصابة بالسرطان.


في البداية بكت وانهارت، لكنها استطاعت سؤاله متى سأموت قال لها: خلال عام على الأكثر فهذا سرطان الدم.

قالت له ليس بعد، أرفض الاستسلام لمنطقك الانهزامي هذا، أشعر أنني أستطيع العيش أكثر.

عادت إلى البيت، استقالت من عملها الذي لم تكن تحبه، أخبرت زوجتها بحالتها، ثم قالت له: اسمعني، لدينا عام واحد لنعيشه كما يقولون، لكنني متأكدة أنهم على خطأ، أنا لا أحب أن أعمل كذا وكذا وكذا، لكنك كنت تجبرني ومن اليوم سأعيش سعيدة قطعت علاقتها مع كل الأشخاص المستفزين لها والذين تجاملهم رغماً عنها، قامت بأمور كانت تتمنى فعلها.



وتفاجأ الأطباء أن علاجها الكيماوي جاء بنتائج مذهلة القصة تروى الآن عن امرأة ما زالت على قيد الحياة بعد 20 سنة من انتصارها على المرض وهي القصة التي أكدت للأطباء أن هناك علاقة بين التوتر والسرطان، وأن نفسية المريض قاتلة على هزمه كان أساس نجاحها أنها رفضت الواقع وقررت أن تسعى لحياتها.

الجمعة، 15 ديسمبر 2017

فى إحدى الجامعات حضر أحد الطلاب محاضرة فى

فى إحدى الجامعات حضر أحد الطلاب محاضرة فى مادة الرياضيات ، وجلس فى آخر القاعة ، ثم لم يلبث أن أدركه النوم فنام فى مكانه، وفى نهاية المحاضرة إستيقظ على أصوات الطلاب ، ونظر إلى السبورة ، فوجد أن الدكتور كتب عليها مسألتين ، فنقلهما بسرعة ، وخرج من القاعة .


وعندما عاد إلى بيته، بدأ يفكر فى حل المسألتين كانت المسألتين على درجة عالية من التعقيد والصعوبة ، فذهب إلى مكتبة الجامعة ، وأخذ المراجع اللازمة، وبعد أربعة أيام إستطاع أن يحل المسألة الاولى فقط ، وهو ناقم على معلمه الذى أعطاهم هذا الواجب الصعب .

وفى محاضرة الرياضيات اللاحقة ذهب الطالب إلى أستاذه وأخبره بأنه لم يستطع سوى حل المسألة الأولى فقط ، وأنها إستغرقت منه أربعة ايام كى يصل إلى الحل ، ويرجوه أن يعطيه مهلة إضافية كى يتوصل لحل المسألة الثانية .

تعجب الأستاذ وأخبر تلميذه بأنه لم يعطيهم أى واجب ، وأن المسألتين التى كتبهما على السبورة هى أمثلة لمسائل عجز العلم حتى الآن عن حلها .

إن هذه القناعة السلبية جعلت كثير من العلماء لايفكرون حتى فى محاولة حل هذه المسألة، ولو كان هذا الطالب مستيقظا، وإستمع إلى مدرسه لما تمكن من حل المسألة، أن قدرات الإنسان لا حدود لها .

الحكمه : لا يوجد صعب او مستحيل الا ماتقنع به نفسك انه كذلك !!

الخميس، 14 ديسمبر 2017

قال احد الحكماء لابنه يابني ذقت من الطيبات فلم



قال احد الحكماء لابنه يابني ذقت من الطيبات فلم اذق اطيب من العافيه وذقت المرارت فلم اجد امر من الحاجه الى الناس ونقلت الحديد فلم اجد اثقل من الدين وتوحشت في البريه فلم اجد اوحش من رفيق السوء ورايت الا غنياء فلم اجد اغنى من القنوع واكلت الصبر واذقت الا ذى فلم اجد شي اقسى من الفقر وعادني الا عداء فلم اجد اعدى من نفسي اذا جهلت و لبست الثياب الفاخره فلم البس شيئا.

هبت عاصفة قوية ونحن في عرض البحر أدركنا

هبت عاصفة قوية ونحن في عرض البحر أدركنا أن قاربنا سيغرق وأن الناجي الوحيد هو من سيحظى بطوق النجاة.




لم نؤثر أحد علينا فتصارعنا على الطوق حتى سقط في البحر فرمينا بأنفسنا خلفه وبعد ساعات هدأت العاصفة ولم يغرق القارب لكن أجسادنا كانت عرضه لأسماك القرش.

الأربعاء، 13 ديسمبر 2017

‏لاتحزن لفراق إنسان كنت تظن أنه أخاً لك أو

‏لاتحزن لفراق إنسان كنت تظن أنه أخاً لك أو فياً معك كل ذلك أمر من الله فلربما دون علمك يوماً سمعت الأمام يقول وإصرف عنا برحمتك شر ماقضيت وأنت قلت (آمين) أو قلتها بنفسك ف استجاب الله لك ذلك.




ليس كل ماتظن به خيراً هو خيراً لك الله وحد يعلم ذلك {وَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ وَعَسَىٰ أَن تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ...}

الثلاثاء، 12 ديسمبر 2017

ﺇﻓﻌﻞ ﻣﺎ ﺷﺌﺖ ﻭﺳﻴﺄﺗﻲ ﻳﻮﻡ ﻳﻔﻌﻠﻮﻥ ﻟﻚ ﻛﻤﺎ



ﺇﻓﻌﻞ ﻣﺎ ﺷﺌﺖ ﻭﺳﻴﺄﺗﻲ ﻳﻮﻡ ﻳﻔﻌﻠﻮﻥ ﻟﻚ ﻛﻤﺎ ﻓﻌﻠﺖ ﺑﺎﻟﻨﺎﺱ، ﺍﺳﺘﺮﻫﻢ ﻭﺳﺘﺠﺪ ﻣﻦ ﻳﺴﺘﺮﻙ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﺤﺘﺎﺝ ﺍﻟﺴﺘﺮ، ﺃﻭ ﺍﻇﻠﻤﻬﻢ ﻭﺳﻴﺄﺗﻲ ﻣﻦ ﻳﻈﻠﻤﻚ، ﺍﻟﻤﺴﺄﻟﺔ ﻣﺴﺄﻟﺔ ﻭﻗﺖ ﻓﻘﻂ.

ثار فلاح على صديقه وقذفه بكلمة جارحة وما إن عاد إلى

ثار فلاح على صديقه وقذفه بكلمة جارحة وما إن عاد إلى منزله وهدأت أعصابه، بدأ يفكر باتزان : كيف خرجت هذه الكلمة من فمي ؟!


سأقوم وأعتذر لصديقي بالفعل عاد الفلاح إلى صديقه، وفي خجل شديد قال له : أنا آسف فقد خرجت هذه الكلمة عفوا مني، اغفر لي وتقبل الصديق اعتذاره، لكن عاد الفلاح ونفسُه مُرّة، كيف تخرج مثل هذه الكلمة من فمه لم يسترح قلبه لما فعله .

فالتقى بشيخ القرية واعترف بما ارتكب، قائلا له : أريد يا شيخي أن تستريح نفسي، فإني غير مصدق أن هذه الكلمة خرجت من فمي .

قال له الشيخ : إن أردت أن تستريح إملأ جعبتك بريش الطيور، واعبر على كل بيوت القرية، وضع ريشة أمام كل منزل في طاعة كاملة نفذ الفلاح ما قيل له، ثم عاد إلى شيخه متهللاً، فقد أطاعه .

قال له الشيخ : الآن إذهب اجمع الريش من أمام الأبواب

عاد الفلاح ليجمع الريش فوجد الرياح قد حملت الريش، ولم يجد إلا القليل جدا أمام الأبواب، فعاد حزينا عندئذ قال له الشيخ : كل كلمة تنطق بها أشبه بريشه تضعها أمام بيت أخيك، ما أسهل أن تفعل هذا ؟! لكن ما أصعب أن ترد الكلمات إلى فمك إذن عليك ان تجمع ريش الطيور .

او تمسك لسانك تذكروا قول الله تعالى : {ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}

وقول نبينا عليه الصلاة والسلام : المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده .

الاثنين، 11 ديسمبر 2017

ﻻ ﺗﺘﺮﻙ ﺻﺪﻳﻘًﺎ ﻳُﺤﺐُ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻣﻌﻚْ ﻑ ﺃﻧﺖَ ﻻ



ﻻ ﺗﺘﺮﻙ ﺻﺪﻳﻘًﺎ ﻳُﺤﺐُ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﻣﻌﻚْ ﻑ ﺃﻧﺖَ ﻻ ﺗﻌﻠﻢُ ﻣﻦ ﺃﻧﺖَ ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ ﻟﻪ ! ﻗﺪ ﺗﻜﻮﻥ ﺍﻟﺼّﺪﻳﻖ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﺗﺒﻘﻰ ﻟﻪ ﻭ ﺭُﺑّﻤﺎ ﻛﻞَّّ ﺍﻷﺻﺪﻗﺎﺀ.

كان هناك طفل صغير في التاسعة من عمره

كان هناك طفل صغير في التاسعة من عمره أراه والده زجاجة عصير صغيرة وبداخلها خيارة كبيرة، وكان عنق الزجاجة من الضيق بحيث لا يمكن أن تنفذ منه خيارة بهذا الحجم الكبير تعجب الطفل ؟ كيف دخلت هذه الخيارة داخل هذه الزجاجة الصغيرة ؟ وهو يحاول إخراجها من الزجاجة .


عندها سأل والده كيف دخلت هذه الخيارة الكبيرة في تلك الزجاجة ذات الفوهة الضيقة !؟

أخذه والده إلى حديقة المنزل وجاء بزجاجة فارغة فرأه يدخل خيارة صغيرة عالقة بفرعها في جوف الزجاجة وتركها ومرت الأيام فإذا بالخيارة تكبر وتكبر حتى استعصى خروجها من الزجاجة ! وعندئذ فهم الطفل أن الخيارة نمت وهي في جوفها .

فعرف السر وزال عنه التعجب والتفت والده اليه وقال : كثيراً ما أرى يا بني من عادات الناس ما يجعلني أعجب كيف يطيق شخص عاقل أن يعتادها و يمارسها و يتعذر عليه التخلص منها، واغلب ظني أن هذه العادات تنمو فيهم كما تنمو الخيارة في جوف الزجاجة فلا يستطيع الخلاص منها، فاحذر يا بني مثل هذه العادات .

الحكمة : أن الإنسان من الصعب عليه أن يتخلص من عاداته السيئة لانها تغلغلت في أعماقه ونمت وكبرت مثلما نمت الخيارة في جوف الزجاجة .

فاذا اردت يا بني التخلص من تلك العادات يجب عليك تكسير هذا الوعاء الذي يحتويك فلا تتأخر ولو للحظة واعرف ان اي مجهود سيبذل سيكون بفائدة المهم ان تصل الى هدفك ولا تجعل اي شئ يعوقك عندما تكون مدرك انك تسير في الطريق السليم .

الأحد، 10 ديسمبر 2017

يحكى أن جزارا كان ينظر نحو نافذة محله وإذا

يحكى أن جزارا كان ينظر نحو نافذة محله وإذا بكلب صغير يدخل عليه، فسارع إلى طرده وبعد مدة عاد الكلب مرة أخرى فنهره الجزار بشدة، ولكنه فوجئ حينما رأى ورقة صغيرة في فم الكلب كتب عليها لو تكرمت أريد فخذا من اللحم و12 قطعة من النقانق ! وكان الكلب يحمل في فمه أيضا المبلغ المطلوب! دهش الجزار  لما يراه، لكنه استجاب لما طلب منه، وعلى وجهه علامات الذهول .


ووضع الطلب في كيس علق طرفه في فم الكلب. وبما أن وقت إغلاق المحل قد أزِف، فقد قرر الجزار أن يغلق محله ويتبع هذا الكلب العجيب .

وواصل الكلب مسيره في الطرقات يتبعه الجزار خفية، وكلما وصل الكلب إلى نقطة عبور مشاة وضع الكيس أرضا وينتظر بكل هدوء، ثم يعبربعد إضاءة الإشارةباللون الأخضر .

وعندما وصل الكلب إلى محطة للحافلات بدأ ينظر نحو لوحة مواعيد وصول الحافلات ،بينما الجزار يراقبه باستغراب، 
بل وازداد ذهوله عندما قفز الكلب إلى الحافلة فور وقوفها.

لحقه الجزار - من دون تردد - وجلس على مقربه منه ، ولما اقترب الموظف المسؤول عن جمع التذاكر من الكلب أشار الأخير إلى تذكرة بلاستيكية علقت في رقبته، واكتفى الموظف بإلقاء نظرة سريعة عليها ليواصل سيره .

لم يصدق الجزار وباقي الركاب ما يرون. وعند اقتراب الحافلة من المحطة القريبة  للوجهة التي كان يقصدها الكلب ، توجه إلى المقعد المجاور لسائق الحافلة وأشار إليه  بذيله أن يتوقف .

نزل الكلب بثقة كما ينزل ركاب الحافلات، فانطلق نحو منزل قريب،  حاول فتح الباب لكنه وجده مقفلا،فاتجه نحو النافذة وجعل يطرقها مرات عدة برأسه . 

في أثناء ذلك، رأى الجزار رجلا ضخما يفتح باب المنزل صارخا الكلب المسكين، ولم يكتف بهذا، بل وشاتما في وجه ،ركله بشدة كأنما أراد تأديبه .

لم يتمالك الجزار نفسه من شدة قسوة المشهد فهرع إلى الرجل ليمنعه وقال : اتق الله يا رجل في هذا المسكين فهو كلب ذكي جد، ولو أن وسائل الإعلام علمت به لتصدر جميع نشراتها الإخبارية  فأجاب الرجل بامتعاض شديد: «هذا الكلب ليس ذكيا بل هو عين الغباء، فهذه هي المرة الثانية في هذا الأسبوع التي ينسى فيها مفاتيح المنزل .

العبرة : هناك من يعمل بجد واجتهاد وبأمانة قد يكون همه إسعاد غيره لكنه للأسف لايجد التقدير أبدا أو على الأقل كلمة شكر .

ﻳﻐﻨﻴﻚ ﻋﻦ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻣﺼﺤﻒ ﺷﺮﻳﻒ ﻭﺑﻴﺖ ﻟﻄﻴﻒ ﻭﻣﺘﺎﻉ

ﻳﻐﻨﻴﻚ ﻋﻦ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻣﺼﺤﻒ ﺷﺮﻳﻒ، ﻭﺑﻴﺖ ﻟﻄﻴﻒ، ﻭﻣﺘﺎﻉ ﺧﻔﻴﻒ، ﻭﻛﻮﺏ ﻣﺎﺀ ﻭﺭﻏﻴﻒ، ﻭﺛﻮﺏ ﻧﻈﻴﻒ، ﺍﻟﻌﺰﻟﺔ ﻣﻤﻠﻜﺔ ﺍﻷﻓﻜﺎﺭ، ﻭﺍﻟﺪﻭﺍﺀ ﻓﻲ ﺻﻴﺪﻟﻴﺔ ﺍﻷﺫﻛﺎﺭ.


ﻭﺇﺫﺍ ﺃﺻﺒﺤﺖ ﻃﺎﺋﻌﺎً ﻟﺮﺑﻚ، ﻭﻏﻨﺎﻙ ﻓﻲ ﻗﻠﺒﻚ، ﻭﺃﻧﺖ ﺁﻣﻦ ﻓﻲ ﺳﺮﺑﻚ، ﺭﺍﺽٍ ﺑﻜﺴﺒﻚ، ﻓﻘﺪ ﺣﺼﻠﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ، ﻭﻧﻠﺖ ﺍﻟﺰﻳﺎﺩﺓ، ﻭﺑﻠﻐﺖ ﺍﻟﺴﻴﺎﺩﺓ، ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺃﻥ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺧﺪﺍﻋﺔ، ﻻ ﺗﺴﺎﻭﻱ ﻫﻢ ﺳﺎﻋﺔ، ﻓﺎﺟﻌﻠﻬﺎ ﻟﺮﺑﻚ ﺳﻌﻴﺎً ﻭﻃﺎﻋﺔ.

ﺃﺗﺤﺰﻥ ﻷﺟﻞ ﺩﻧﻴﺎ ﻓﺎﻧﻴﺔ؟ ﺃﻧﺴﻴﺖ ﺍﻟﺠﻨﺎﻥ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﻘﻄﻮﻑ ﺍﻟﺪﺍﻧﻴﺔ؟ ﺃﺗﻀﻴﻖ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺭﺑﻚ! ﺁﺗﺒﻜﻲ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺣﺴﺒﻚ! ﺍﻟﺤﺰﻥ ﻳﺮﺣﻞ ﺑﺴﺠﺪﺓ ﻭﺍﻟﺒﻬﺠﺔ ﺗﺄﺗﻲ ﺑﺪﻋﻮﺓ.

السبت، 9 ديسمبر 2017

استدعى الملك وزيره ذات يوم وقدم له خاتما أهداه

استدعى الملك وزيره ذات يوم وقدم له خاتما أهداه اليه تاجر الجواهر، وقال: أريد أن تأخذ معك هذا الخاتم كي تعيده بعد أسبوع، وقد كتبت عليه كلمتين لا تزيدان يقرأهما الحزين فيفرح ويقرأهما الفرحان فيحزن، واذا لم تأت بهاتين الكلمتين مكتوبتين فى موعدك، تكون قد حكمت على نفسك بالموت.


ذهل الوزير مما يسمع، أستأذن الوزير وخرج الى بيته مهموما وحاول خلال المدة اللتى حددها له الملك أن يستعين بأصدقائه من الكتاب والأدباء كى يجدوا له مخرجا لكن لم يستطع أحد منهم تحقيق ذلك.

وفى الليله الأخيرة جلس مع زوجته وابنته وروى لهما ما حدث من الملك، فقالت له ابنته : هات الخاتم سأستعين بالله كى أجد حلا، وفى الصباح قالت له: اليك الخاتم لقد أنقذك الله بفضله.

وذهب الوزير بالخاتم الى الملك، وقدمه له، فأشرق وجهه وبدا عليه المرح، ثم قطب الجبين حزينا وتملكه الفزع والرعب، ثم قال للوزير : لقد أحسنت صنعا فهذا الخاتم الان يمكن أن يلبسه كل ذي سلطة وجاه، ويلبسه أيضا كل حزين يتملكه الغم وتحيط به دواعى اليأس، ثم قرأ ما كتب عليه وقال: حقا الكل يزول.

جاء رجلٌ إلى بشر بن الحارث الحافي رحمه الله

جاء رجلٌ إلى بشر بن الحارث الحافي رحمه الله، وقال له: عظني.


فقال بشر: إنّ في هذه الدار نملة تجمع الحب في الصيف فتأكله في الشتاء فلما كان يوم أخذت حبة في فمها، فجاء عصفور، فأخذها والحبة، فلا ما جمعت أكلت، ولا ما أمّلت نالت!

فهذه هي حقيقة الدنيا أيها الأحباب إنسان يجمع، فيأتيه الموت، فيأخذه وما جمع.

الجمعة، 8 ديسمبر 2017

يقول ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺠﻮﺯﻱ ﺍﻟﺨﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺷﺎﺭﻓﺖ ﻧﻬﺎﻳﺔ

يقول ﺍﺑﻦ ﺍﻟﺠﻮﺯﻱ ﺍﻟﺨﻴﻞ ﺇﺫﺍ ﺷﺎﺭﻓﺖ ﻧﻬﺎﻳﺔ ﺍﻟﻤﻀﻤﺎﺭ ﺑﺬﻟﺖ ﻗﺼﺎﺭﻯ ﺟﻬﺪﻫﺎ ﻟﺘﻔﻮﺯ ﺑﺎﻟﺴﺒﺎﻕ ﻓﻼ ﺗﻜﻦ ﺍﻟﺨﻴﻞ ﺃﻓﻄﻦ ﻣﻨﻚ! ﻓﺈﻧﻤﺎ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ ﺑﺎﻟﺨﻮﺍﺗﻴﻢ، ﻓﺈﻧﻚ ﺇﺫﺍ ﻟﻢ ﺗﺤﺴﻦ ﺍﻻﺳﺘﻘﺒﺎﻝ ﻟﻌﻠﻚ ﺗﺤﺴﻦ ﺍﻟﻮﺩﺍﻉ!


ﻗﺎﻝ ﺍﺑﻦ ﺗﻴﻤﻴﺔ: ﺍﻟﻌﺒﺮﺓ ﺑﻜﻤﺎﻝ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺎﺕ ﻻ ﺑﻨﻘﺺ ﺍﻟﺒﺪﺍﻳﺎﺕ!

ﻭﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺤﺴﻦ ﺍﻟﺒﺼﺮﻱ: ﺍﺣﺴﻦ ﻓﻴﻤﺎ ﺑﻘﻰ ﻳﻐﻔﺮ ﻟﻚ ﻣﺎﻣﻀﻰ، ﻓﺎﻏﺘﻨﻢ ﻣﺎﺑﻘﻲ ﻓﻼ ﺗﺪﺭﻱ ﻣﺘﻰ ﺗﺪﺭﻙ ﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟﻠﻪ!

ﺃﻣﺎﻣﻚ ﺍﻟﻌﺸﺮ ﺍﻷﻭﺍﺧﺮ ﻭﻓﻴﻬﺎ ﻟﻴﻠﺔ ﺧﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻒ ﺷﻬﺮ، ﻓﺎﻗﺘﺼﺪ ﻓﻲ ﺭﺍﺣﺘﻚ، ﻗﻠّﻞ ﻧﻮﻣﻚ، ﺍﺗﻌﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﻄﺎﻋﺔ، ﺗﺰﻭّﺩ ﻵﺧﺮﺗﻚ،
ﻛﻞّ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻣﻠﺤﻮﻗﺔ!

ﻭ ﺃﻣّﺎ ﺭﻣﻀﺎﻥ ﻑ ﺃﻳّﺎﻣﺎ ﻣﻌﺪﻭﺩﺍﺕ، ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺍﺟﻌﻞ ﺧﻴﺮ ﺃﻋﻤﺎﻟﻨﺎ ﺧﻮﺍﺗﻴﻤﻬﺎ ﻭﺧﻴﺮ ﺃﻳﺎﻣﻨﺎ ﻳﻮﻡ ﻧﻠﻘﺎﻙ، ﺃﻋﺘﻘﻨﺎ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺇﻳﺎﻛﻢ ﻭﻭﺍﻟﺪﻳﻨﺎ ﻭﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺭ.

ﺩﺧﻞ ﻟﺺ ﺑﻴﺖ ﻣﺎﻟﻚ ﺑﻦ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺷﺊ

ﺩﺧﻞ ﻟﺺ ﺑﻴﺖ ﻣﺎﻟﻚ ﺑﻦ ﺩﻳﻨﺎﺭ ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﺒﺤﺚ ﻋﻦ ﺷﺊ ﻳﺴﺮﻗﻪ ﻭﻟﻢ ﻳﺠﺪ ﺛﻢ ﻧﻈﺮ ﻓﺈﺫﺍ ﺑﻤﺎﻟﻚ يصلي، ﻓﻌﻨﺪﻣﺎ ﺳﻠﻢ ﻣﺎﻟﻚ ﻭﻧﻈﺮ ﺇﻟﻲ ﺍﻟﻠﺺ ﻓﻘﺎﻝ: ﺟﺌﺖ ﺗﺴﺮﻕ ﻣﺘﺎﻉ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻟﻢ ﺗﺠﺪ، ﻓﻬﻞ ﻟﻚ ﻓﻲ ﺍﻼﺧﺮﺓ ﻣﻦ ﻣﺘﺎﻉ؟




ﻓﺎﺳﺘﺠﺄﺏ ﺍﻟﻠﺺ ﻭﺟﻠﺲ ﻭﻫﻮ ﻳﺘﻌﺠﺐ ﻣﻦ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻓﺒﺪﺃ ﻣﺎﻟﻚ ﻳﻌﻆ ﻓﻴﻪ ﺣﺘﻲ ﺑﻜﻲ ﻭﺫﻫﺒﺎ ﻣﻌﺎ ﺍﻟﻲ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ ﺗﻌﺠﺐ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻣﻦ ﺁﻣﺮﻫﻤﺎ ﺃﻛﺒﺮ ﻋﺎﻟﻢ ﻣﻊ ﺃﻛﺒﺮ ﻟﺺ ﻓﺴﺄﻟﻮﺍ ﻣﺎﻟﻚ ﻓﻘﺎﻝ ﻟﻬﻢ: ﺟﺎﺀ ﻳﺴﺮﻗﻨﺎ ﻓﺴﺮﻗﻨﺎ ﻗﻠﺒﻪ!

الخميس، 7 ديسمبر 2017

ﺳﻘﻂ ﻓﻲ ﺣﻔﺮﺓ ﻣﻈﻠﻤﺔ ﻭﺍﺧﺘﻨﻖ ﻣﻦ ﺿﻴﻘﻬﺎ ﻓﻠﻤﺎ

ﺳﻘﻂ ﻓﻲ ﺣﻔﺮﺓ ﻣﻈﻠﻤﺔ ﻭﺍﺧﺘﻨﻖ ﻣﻦ ﺿﻴﻘﻬﺎ ﻓﻠﻤﺎ ﺭﻣﻮﺍ ﻟﻪ ﺍﻟﺤﺒﻞ ﻟﻴﺨﺮﺟﻮﻩ ﻟﻒ ﺍﻟﺤﺒﻞ ﻋﻠﻰ ﻋﻨﻘﻪ ﺑﺈﺣﻜﺎﻡ ﺳﺤﺒﻮﺍ ﺍﻟﺤﺒﻞ ﻓﻤﺎﺕ ﻣﺨﻨﻮﻗﺎ!


ﺳﻴﺘﺒﺎﺩﺭ ﺇﻟﻰ ﺫﻫﻨﻚ ﺃﻧﻪ ﺷﺨﺺ ﻣﺠﻨﻮﻥ، ﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺠﻌﻞ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻳﻠﻒ ﺍﻟﺤﺒﻞ ﻋﻠﻰ ﻋﻨﻘﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﻓﻴﻬﺎ ﺍﻟﺨﻼﺹ ﻭﺍﻟﺨﺮﻭﺝ ﻣﻦ ﺣﻔﺮﺓ ﻣﻈﻠﻤﺔ. 

ﻻ ﺗﻌﺠﺐ، ﻫﺬﺍ ﺑﺎﻟﻀﺒﻂ ﺣﺎﻝ ﻣﻦ ﺇﺫﺍ ﺿﺎﻕ ﺑﻪ ﺃﻣﺮ ﺃﻭ ﺃﻇﻠﻤﺖ ﺣﻮﻟﻪ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻫﺮﺏ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻤﻌﺎﺻﻲ ﺃﻛﺜﺮ! ﻣﺘﻮﻫﻤﺎ ﺃﻧﻬﺎ ﻗﺪ ﺗﻨﻔﺲ ﺷﻴﺌﺎ ﻣﻦ ﺿﻴﻘﻪ ﻭﻫﻲ ﻻ ﺗﺰﻳﺪﻩ ﺇﻻ ﺿﻴﻘﺎً ﻭﺍﺧﺘﻨﺎﻗﺎً ﻭﻣﻮﺗﺎً.

ﺑﺎﺧﺘﺼﺎﺭ: ﺍﻟﺤﺰﻥ ﻻ ﺗﺒﻌﺪﻩ ﺳﻴﺠﺎﺭﺓ ﻭﺍﻟﻀﻴﻖ ﻻ ﺗﺬﻫﺒﻪ ﺃﻏﻨﻴﺔ ﻭﻗﻴﺜﺎﺭﺓ، ﻇﻦ ﺍﻟﻐﺎﻓﻠﻮﻥ ﺃﻥ ﺑﻬﺎ ﺟﻼﺀ ﻟﻠﺼﺪﻭﺭ ﻓﻤﺎ ﺍﺯﺩﺍﺩﻭﺍ ﺑﻬﺎ ﺇﻻ ﻋﺘﻤﺔ ﻭﺿﻴﻘﺎً ﻭﺛﺒﻮﺭ!

ﻋﺪ ﺍﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻘﺮﺏ ﺇﻟﻴﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ﺍﺳﺠﺪ ﻟﻪ ﺑﺈﺧﻼﺹ ﺗﻤﺴﻚ ﺑﺤﺒﻞ ﺍﻟﻄﺎﻋﺎﺕ ﺫﺍﻙ ﻫﻮ ﻃﻮﻕ ﺍﻟﻨﺠﺎﺓ.