الثلاثاء، 20 مارس 2018

يحكى أن أعرابيا حمل جرته لملئها من مياه البحر

يحكى أن أعرابيا حمل جرته لملئها من مياه البحر، والتقى على الطريق بجماعة من الشعراء متوجهين الى دار الخليفة، فرافقهم ودخل معهم ولما راه الخليفة سأله: ماحاجتك؟


فأجاب: ولما رأيت القوم شدوا رحالهم إلى بحرك الطامي أتيت بجرتي!!!

فقال الخليفة: املؤوا له هذه الجرة ذهبا.

فقال أحدهم: هذا لا يعرف قيمة هذا العطاء، وقد يتلفه من غير طائل!!!

فقال الخليفة: إنما هي أمواله وليفعل بها ما يشاء.

ولما ملئت جرته وخرج من الباب أخذ يوزع الأموال بلا حساب فوصل الخبر إلى الخليفة، فاستدعاه وسأله عن سبب فعلته، فأجاب : يجود علينا الخيرون بمالهم ونحن بمال الخيرين نجودُ.

فقال الخليفة: أحسنتْ أيها الأعرابي، وأمرنا أن نملأ جرتك بعشرة أضعاف فالحسنة بعشرة أمثالها.

ليست هناك تعليقات: