الخميس، 10 أغسطس، 2017

ظلم وزير امرأة فأخذ بيتها و مزرعتها فهددته أن

ظلم وزير امرأة فأخذ بيتها و مزرعتها فهددته أن تشكوه إلى الله فقال مستهزئاً، لا تنسي الثلث الأخير من الليل.


فقامت تدعو عليه شهراً فابتلاه الله بحاكم فوقه، أخذه، و قطع يده، و سجنه و كل يوم يخرجه و يضربه و يجلده فمرت المرأة فرأته فشكرته على وصيته بقيامها الثلث الأخير و قالت: إذا جار الوزير و كاتباه وقاضي الأرض أجحف في القضاء فويل ثم ويل ثم ويل لقاضي الأرض من قاضي السماء، أعوذ بالله من الظلم و أهله.

ليست هناك تعليقات: