الجمعة، 28 يوليو 2017

كان يفعل ذلك كل مساء بعد عودته من العمل

كان يفعل ذلك كل مساء بعد عودته من العمل وطفله الشقي يختبئ في نفس الغرفة وخلف نفس الباب أيضا! دائما يدّعي أنه لايراه. 


و أرهقه البحث عنه ! كل يوم يفعل ذلك حتى لا يكسر ابتسامته الصغيرة، ما أجمل أن ندّعي الفشل حتى نتيح المجال للآخرين!

ليست هناك تعليقات: