الثلاثاء، 6 يونيو 2017

عندما تظن بأن بعد الشقاء سعادة وبعد



عندما تظن بأن بعد الشقاء سعادة وبعد دموعك إبتسامة، فقد أدّيت أمرا عظيماَ يسمى حسن الظن بالله.

ليست هناك تعليقات: