الجمعة، 10 فبراير، 2017

‏لما قابل الحجاج المرأة الحرورية قال لها أنت بالأمس


‏لما قابل الحجاج المرأة الحرورية قال لها أنت بالأمس في واقعة ابن الزبير كنت تحرضين الناس  على قتل رجالي ونهب أموالي.


فقالت المرأة: نعم، قد كان ذلك فالتفت الحجاج إلى وزرئه وقال: ما ترون فيها؟

قالوا: عجل بقتلها، فضحكت المرأة فاغتاظ الحجاج وقال لها: على من تضحكين؟

 قالت: من وزرائك فإن وزراء فرعون كانوا خيرا منهم، فنظرالحجاج  إلى وزرائه فرآهم خجلوا، فقال لها: كيف ذلك؟

فقالت: لأنهم قالوا أرجه وأخاه أي أنظره إلى وقت آخر حين استشارهم في قتل موسى، ‏وهؤلاء يستعجلونك في قتلي، ‏فعفا عنها الحجاج وأمر لها بعطاء.

ليست هناك تعليقات: