الأربعاء، 25 يناير 2017

كُن لأمِّكَ خادماً وصديقاً فهي أجملُ



كُن لأمِّكَ خادماً وصديقاً فهي أجملُ نساء الدُّنيا وأصدقهن حبّاً لك، وأكثرهن خوفاً عليك، وإنْ غضبت منك فهي تغضبُ 
لأجلك وليس للإنتقام كالآخرين!

ليست هناك تعليقات: