الثلاثاء، 15 نوفمبر، 2016

قصة فى سطر واحد ولكن تحتاج لوقفة تأمل


مر رجل على رجل معه قطيع من الغنم، فقال له: لمن هذه الغنم ؟ قال: هي لله عندي .


لنقرأ هذه العبارة من أكثر من زاوية :
  • لو أننا نظرنا للأموال التي بين أيدينا أنها لله عندنا: لن نقصر في أداء حقوق الله، لأننا أمناء فقط .
  • لو نظرنا لكل ما نجمعه من مال بهذه النظرة (هي لله عندنا): لن نتقاتل على الأموال، لأنها اليوم عندنا، وغدًا يأخذها الله تعالى ويعطيها غيرنا .
  • لو نظرنا للمال أنه لله: لن نتكبر أو نظلم أحدًا من الناس .


ليست هناك تعليقات: