الجمعة، 21 أكتوبر، 2016

قرر قاضي بولاية ميتشيغان الأميركية إلزام نفسه


قرر قاضي بولاية ميتشيغان الأميركية إلزام نفسه بدفع غرامة 25 دولار 93.75 ريال سعودي بعدما انبعثت أصوات من هاتفه الجوال ما أخل بنظام المحكمة.


كان القاضي ريموند فويت قد أقر سياسة بمحكمة مقاطعة "ليونا" تنص على أن الأجهزة الألكترونية التي تتسبب في التشويش على المحكمة أثناء إنعقادها سيتم اتهام مالكها بإزدراء المحكمة، وهو ما طبقه على نفسه، وفقا لما ذكرت صحيفة تليغراف البريطانية.

حيث فوجئ القاضي بأن هاتفه الذكي قد أصدر أصوات أثناء إنعقاد المحكمة برئاسته ما أوقعه في الحرج، ورغم تأكيده أن الأمر نتج عن طريق الخطأ لكنه قرر تغريم نفسه ماليا، مضيفا أنه إذا لم يتمكن من العيش وفقا للقوانين فلن يمكنه تنفيذ القانون على الآخرين.

يُشار إلى أن تزايد استخدام الهواتف الذكية قد تسبب في إصدار العديد من المحاكم والمؤسسات ودور العبادة قوانين تجبر المتواجدين بها على إغلاق هواتفهم أثناء وجودهم بها وتغريم من يتسبب هاتفه في إزعاج الموجودين.

ليست هناك تعليقات: