السبت، 24 سبتمبر، 2016

كان هناك رجلان عندهما نفس المرض ويقيمان فى


كان هناك رجلان عندهما نفس المرض ويقيمان فى نفـس الغرفة في أحد المستشفيات وكان سرير الرجل الأول بجانب النافذة و الثاني بجانب الباب .


وكان الرجل الأول يصف للرجل الثاني جمال المنظر والطبيعة الخلابة والأشجار المثمرة، وكذلك البجعات التي تلعب في المــاء، وكان الرجل الثاني يغمض عينيه ويتخيل كل ما يصفه له الرجل الأول، وبعد فترة من الزمن توفي الرجل الأول فسأل الرجل الثاني إحدى الممرضـات قائلاُ : كيف لرجل يجلس بجانب النافذة ويستمتع بكل هذا الجمال أن يموت ؟

فأجابته الممرضة إنه كان ضريراً ولا يرى، وكان يصف لك هذه الاشياء ليُشعرك بالسعادة والأمل، فعلاً هناك أشخاص يُحاولون إسعادنا، بالرغم من حزنهم الشديد .

ليست هناك تعليقات: