السبت، 9 يوليو، 2016

كان هناك أعرابي غني ويبلغ درجه كبيره جدا من


كان هناك أعرابي غني ويبلغ درجه كبيره جدا من الثراء والجاه وكان له اخ يملك من الغنم ما يعينه على الحياة، وكان الأعرابي الغني يغيرمن أخاه الذي يملك الغنم وكان يكيد منه كيدا.


ذات يوم سمع الأعرابي الغني هذا ان هناك رجل ضرير لكنه كان يحسد الناس ويمتاز بقوته الخارقة لكي يصيب الناس بالعين ويحسدهم.

فذهب له الأعرابي الثري وقال له: أن أخي سوف يمر من هذا الطريق ليلا وعليك أيها الضرير ان تحسده حتى تموت الأغنام التي يملكها و أكون أنا وحدي الذي عنده المال والجاه في البلد، فوافق الرجل الضرير الحساد مقابل إعطاءه مبلغ من المال.

وبالفعل جاء الليل وإذا بالرجل الذي عنده الغنم قادم من عمله ومعه الأغنام، و رآه اخوة الغني من مسافة بعيده، فقال الأعرابي للرجل الضرير الحساد ، أخي قادم لكي تصيبه بالعين.

فعندما تأخر وصول أخيه الي مسافه قريبه لكي يحسده، فقال الرجل الضرير للرجل الغني، معقول أرايت أخوك من كل هذه المسافة البعيدة، فأصاب الضريرالحاسد الرجل الغني بالحسد وأصيب بالعمى واصبح مثله، من حفر حفره لأخيه وقع فيها.

ليست هناك تعليقات: