السبت، 16 يوليو 2016

سألت الطفلة جدها هل عندك أسنان ياجدي؟


سألت الطفلة جدها هل عندك أسنان ياجدي؟ تبسّم الجد وأخذ نفساً عميقاً ثم قال: يا بنيتي هذه الحياة علمتني الكثير بالرغم من قصرها.


مثل الأسنان كمثل الأصدقاء من حولك هم معك دائماً ويساعدوك تارة ويؤلمونك تارة أخرى وعليك أن تغسليهم جيداً وتحافظي عليهم كل يوم لينفعوك.

من يجرحك فيهم ترين فيه تسوساً ومن يحبك تجديه ناصع البياض كقلبه والسنّ الذي تفقديه هو كالصديق تتألمين عليه لفترة ثم يزول ألمه وتنسه.

ولكن يبقى ذاك الفراغ ذكرى لاتنسينها وقد فقدت يابنيتي گل أسناني كما ترىن ولكن لماذا تسألين؟

قالت الطفلة: ما أكثر كلامك ياجدي بسأل لاني اريد أن أضع كيس المكسرات عندك إلى حين عودتي.

ليست هناك تعليقات: