الأحد، 20 مارس 2016

بينما كان الوالد يتصفح إحدى المجلات و مأخوذاً


بينما كان الوالد يتصفح إحدى المجلات و مأخوذاً بقراءة أحدِ المقالات، كان ابنُه الصغير يأتي إليه من وقتٍ لآخرَ حاملاً بيدِه خريطةَ العالمِ، ليسألَه عن مواقع البلدان.


فكانَ الوالدُ يطلبُ من ابنه أن يتركه للحظات، لكي يركّز على قراءة المقال حتى النهاية، لكنْ من دونِ جدوى! حتى ثار غضب الوالدِ على ابنه، فأمسكَ بالخارطةِ ومزّقَها!

عندها أخذ الولدُ يصرخُ عالياً و يجهش بالبكاء، حتى تعثّر على الوالدِ قراءةُ المقال ففكر الوالدُ بمكيدةٍ يُرضي بها الولد، فقال له: إن استطعتَ أن تعيدَ الخريطةَ إلى ما كانت عليه سابقاً سوف أقول لك و أشرحُ كلَّ البلدانِ التي تسألني عنها.

ظناً منهُ أنه يستحيلُ عليه إعادةُ تركيبِ الخريطةِ كما كانت، و هكذا يكون لديه متسعٌ من الوقت الكافي يطالعُ المقالَ براحة.

بعد عدةِ دقائق قليلة، فاجأ الولدُ والدَه و هُو يحمِل الخريطةَ من جديدٍ قائلاً: هيا بابا، قل لي أين تقعُ هذه البلدان؟

تعجّب الوالد من ابنه و قال له: يابنى، قل لي كيف استطعت بهذه السرعة إعادةَ الخريطةِ إلى ما كانت قبلاً؟

أجابَ الولدُ ضاحكاً: بابا، على الجهةِ الأخرى من الخريطةِ صورةُ إنسان، أصلحتُ الإنسانَ فصَلح العالم.

ليست هناك تعليقات: