الجمعة، 26 فبراير 2016

اذا أردت أن تعلم ما عندك وعند غيرك من محبة


اذا أردت أن تعلم ما عندك وعند غيرك من محبة الله فانظر محبة القرآن الكريم من قلبك بتلاوته وتدبّره لأن من المعلوم من أحب محبوباً كان كلامه وحديثه أحب شيء إليه، وكيف يشبع المحب من كلام محبوبه؟


كما قيل: إن كنتَ تزعمُ حبي فلم هجرتَ كتابي؟

أما تأملت ما فيه من لذيذ خطابي، فلنأخذ بأيدي بعضنا في سبيل مرضاة الله تعالى وتلاوة كلامه والتفكّر في معانيها والعمل بها بأخلاقنا.

ليست هناك تعليقات: