الخميس، 7 يناير، 2016

هبت عاصفة قوية ونحن في عرض البحر أدركنا


هبت عاصفة قوية ونحن في عرض البحر أدركنا أن قاربنا سيغرق وأن الناجي الوحيد هو من سيحظى بطوق النجاة.




لم نؤثر أحد علينا فتصارعنا على الطوق حتى سقط في البحر فرمينا بأنفسنا خلفه وبعد ساعات هدأت العاصفة ولم يغرق القارب لكن أجسادنا كانت عرضه لأسماك القرش.

ليست هناك تعليقات: