الجمعة، 2 أكتوبر، 2015

ليس عيبا أن نتعلم من تلك الشجرة أن مجرد وقوفها


ليس عيبا أن نتعلم من تلك الشجرة أن مجرد وقوفها هناك هو دورها الذي تلعبه في هذ الحياة وانها تكتفي بهذا الدور وإن كان صغيرا فيكفيها أن ترى عصفورة جميلة تبني عشها على أحد أغصانها لتدرك أن وقوفها الطويل لم يذهب سدى .


وليس غباء أن نلصق بسمة تفاؤل على أفواهنا في كل صباح على أمل أن تصبح تلك البسمة حقيقية في يوم ما، ولربما استقى منها أحدهم دعوة تفاؤل لتفتح أمامه أبواب أمل جديدة .

بالرغم من كل شيء نحن هنا اليوم نحمل في قلوبنا جراحا نحاول تضميدها بأفراح وضحكات بين فينة وأخرى ونقف مستعدين لقبول التحدي من جديد والمضي قدما دون النظر الى الخلف .

وبكل صدق نفتح كتاب الحياة في كل يوم لنتعلم ما لم نتعلمه على دروج المدرسة املين أن نترك بصمة تميز على جدار الزمن .

ليست هناك تعليقات: