الاثنين، 19 أكتوبر، 2015

دخل لص منزل امرأة عجوز في السبعين من


دخل لص منزل امرأة عجوز في السبعين من عمرها وقبل أن يبدأ بسرقة مجتويات المنزل احست بوجوده في المنزل فقالت: ويل لي، كيف قضيت هذا العمر بدون زواج فلو كنت تزوجت وأنا صغيرة لكان عندي الأن ثلاثة ابناء.


وكنت أسمي الكبير بكرا والثاني عمرا والثالث صقرا فيكونون لي عونا على شدائد الحياة ومصائب الدنيا ويقضون عني احتياجاتي.

ثم صرخت بأعلى صوتها قائلة: لا…لا… لا حسنا فعلت لاني كنت أخاف أن الدهر يفجعني بهم فأظل أندبهم وأقول: ياويلي يا بكر ياويلي يا عمر انجدني يا صقر.

وكان لها ثلاثة جيران بهذه الأسماء فهبوا لنجدتها وأمسكوا باللص فالتفت اللص إليها وقال: ليتك سكنت القبر، ولا ولدت بكرا ولاتكحلت عيناك برؤية عمرا ولا أراني الله هذا الصقر

ليست هناك تعليقات: