السبت، 29 نوفمبر، 2014

يحكى أنه في قديم الزمان كان رجل عجوز له


يحكى أنه في قديم الزمان كان رجل عجوز له ثلاثة أبناء، وكانوا جميعًا يعيشون في حب وسعادة.


وفى أحد الأيام مرض الأب، وازداد الألم عليه حتى اقترب من الموت، وكان الأبناء الثلاثة يتنافسون في خدمة أبيهم و تمريضه.

فطلب الابن الأصغر من إخوته أن يسمحوا له بأخذ أبيه إلى بيته ليتفرغ لخدمته وتمريضه، رفض الأبناء في البداية ولكنهم وافقوا عندما أخبرهم أخوهم أنه سوف يتنازل لهم عن نصيبه من ميراث أبيه، وأخذ الابن الأصغر أبيه إلى منزله، وتعاون الزوجان على رعاية الأب المريض وخدمته حتى مات. 

وفى إحدى الليالي رأى الابن أباه في المنام، فأخبره أنه قد خبأ كنزًا في مكان بعيد، وفى الصباح ذهب الابن إلى المكان الذي حدده أبوه، فوجد صندوقًا صغيرًا مملوءًا بالجواهر والأموال، أخذ الابن الصندوق، وذهب إلى إخوته، فقص عليهم ما حدث، فقالوا له:  لقد تنازلت لنا عن نصيبك في ميراث أبيك، وليس لك حق في هذه الأموال!

وفى الليلة التالية رأى حلمًا مماثلاً، وعندما عثر على الأموال ذهب بها إلى إخوته، فأخذوها منه، وقالوا له كما قالوا من قبل.

وعاد الابن إلى بيته حزينًا، فلما نام رأى أباه في منامه فأخبره أنه وضع دينارًا في جرة الماء في حقلهم البعيد، فذهب الابن إلى إخوته، فلما أخبرهم بما رأى، أخذوا يسخرون منه، وقالوا له: دينار واحد؟ خذه أنت إن شئت.

ذهب الابن إلى الحقل، فأخذ الدينار وبينما هو في الطريق قابل صيادًا عجوزًا يعرض سمكتين للبيع فاقترب منه وسأله: بكم تبيع هاتين السمكتين ؟!

فقال الصياد: لا أريد سوى دينار واحد. 

فأعطاه الدينار وأخذ السمكتين، وحينما وصل إلى البيت أعطى السمكتين لزوجته، وطلب منها أن تعدهما للطعام. 

وما إن شقت الزوجة بطن السمكة الأولى حتى وجدت شيئًا يلمع، فلما أخرجته وجدت جوهرة كبيرة، ومدت الزوجة يدها بالسكين لتفتح بطن السمكة الأخرى فكانت المفاجأة، لقد وجدت جوهرة ثانية في بطن السمكة الأخرى.

وتناقل الناس أخبار تلك الجوهرة الثمينة، فلما علم الملك أمر بإحضارها له، وكافأ الرجل عليها بأموال كثيرة. 

الخلاصة: لانه كان برا بوالده وصادقا مع اخوته رزقه الله من حيث لا يحتسب {وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ}.

هناك 30 تعليقًا:

درر على يقول...

واو

اية طه يقول...

لا اله الا الله ....((-:

Faez naef fahad يقول...

حلوة لكن خيالية
اللهم ارزقنا من حيث لانحتسب

نواف يقول...

ذي قوييه عاد ، لاكن حلوة

ابوعزالدين اليافعي يقول...

اللهم أرزاقنا من حيث لانحتسب

أحمدالزهراني يقول...

اللهم ارزقنا من حيث لا نحتسب )) يارب

نصر الدين حسن يقول...

اللهم ارزقنا من حيث لا نتحسب يارب

Ahmed يقول...

ومن يتق اللة

Ishida mitsunari يقول...

سبحان الله الجمال في صدق النية و حسن المعاملة ^_^

نورال يقول...

قد لاتكون قصة حقيقية ، ولكن المهم العبرة منها ...
جزاك الله خيراً..... فالحقيقة هناك عبر وليست عبره لنتعلم منها؛؛ البر بالوالدين ، الصدق والنزاهه ، الرزق ، الطمع وحال الورثة بعد فقدان فقيدهم..... كلها عبر جميله لو اقتدينا بها وألتزمتا بحقنا منها بما يرضي الله سبحانه.. لما اصبحنا بعالم يفتك به البعض بعضاً .. والله المستعان.

أٌم دُعــــــــــــــاء يقول...

أُحييكِ أُختِ نورال على هذا التعليق المميز

النور يقول...

اللهم انا نسالك الرزق من حيث لانحتسب

Ghaysaakanj يقول...

خدمت الوالدين هي نعمة بحد ذاتها فهي بركة لنا في الدنيا والآخرة

ناصح عزيز يقول...

الصادق هو الناصر ولو بعد حين .

ابو شيماء يقول...

بر الوالدين نعمة و الصدق كذلك نعمة وإنما الاعمال بالنيات .

Kr يقول...

اللهم ارزقنا بر الوالدين امين

Zakou يقول...

ان البر بالوالدين هو الكنز الحقيقي كيف لا وقد جعل الله سبحانه الجنة تحت أقدام الأمهات، اللهم اجعلنا بارين للوالدين (حفظهما الله وأطال في عمرهما)

ام عمران يقول...

اللهم اجعل اولادي
من الصالحين وارزقهم رزقاً حلالاً طيباً برحمتك يا ارحم الراحمين وفرح قلبي فيهم امين بصلات وسلام على سيد المرسلين

بلسم الروح يقول...

رااااائع

اروفـــي ..! يقول...

اللهم اجعلني بارةً بوالداي


Mohammed yaeesh يقول...

وإيه رأيك بيفتح السمكه ... ملقاش الخاتم ... ارحموا عقولنا شوي يا جماعة الخير

ابتسام جميل على قاسم يقول...

يارب أرزاقنا بر الوالدين

Amar Kassim يقول...

اللهم أرزاقنا بر الرالدين

صمتى حكايه يقول...

اللهم اني اسألگ رضى والديّ وان تغفر لي ف الدنيا والاخره ....

دموع الصمت يقول...

ياااااااه يا جمال هاااي القصه

دموع الصمت يقول...

اللهم صلِ وسلم على سيدنا وحبيبنا محمد
استغفر الله العظيم
سبحان الله
الله اكبر 🌺💐

احلام يقول...

اللهم م ارزقنا وانت خير الرازقين

حياتي الدبن يقول...

لا الله الا الله

أم يوسف يقول...

الله يجعلنا بارين

صالح يقول...

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

قصه رائعه