السبت، 11 يناير 2014

تَزوَجهَا وَلَكنهَا لَمْ تَحبَه يومَا وَبعد اشهرْ مَعدودَة


تَزوَجهَا وَلَكنهَا لَمْ تَحبَه يومَا وَبعد اشهرْ مَعدودَة ضاقت ذرعا لأنهَا لمْ تَرا منه إلَا كلَ خيرْ وَ هي كانت تَتَصيد أخطائه لتَجعَلَها اسبَابَا” للابتعَاد، فقررت الابتعَاد عَنه دونَ سبَب وَ طلَبَت الطلَاق !!!


وَ بَعدَ ان حآول ارْجاعَهَا و بَآءت كل مُحاولَاته بالفشل !! أرْسلَ اليهَا وَرقة الطلاق مَلفوفه بشريط أحمَرْ بوَسط صندوق امْتَلأ بالورود، أرْفق داخله رسالَة كتَبَ فيهَا قالَ تَعَالى {وأمْساك بمَعروف أو تَسريح باحسان} أخشى ان لَا أكون قد أدركت الأولَى، وَلَكن اطمَع ان أنَالَ أجرْ الثانيَه .

لله درْ مَن جعَلَ أخلَاقه مَع الناس عباده .

ليست هناك تعليقات: