الأحد، 22 مارس، 2015

يحكي أن رجلا من سكان الغابات كان في


يحكي أن رجلا من سكان الغابات كان في زيارة لصديق له بإحدى المدن المزدحمة، وبينما كان سائرا معه في إحدى الشوارع التفت إليه وقال له: إنني أسمع صوت إحدى الحشرات.


أجابه صديقه، كيف؟ ماذا تقول؟ كيف تسمع صوت الحشرات وسط هذا الجو الصاخب؟ 

قال له رجل الغابات: إنني أسمع صوتها، وسأريك شيئا، أخرج الرجل من جيبه قطع نقود معدنية ثم ألقاها على الأرض.

في الحال التفتت مجموعة كبيرة من الزائرين ليروا النقود الساقطة على الأرض واصل رجل الغابات حديثه فقال وسط الضجيج، لا ينتبه الناس إلا للصوت الذي ينسجم مع اهتماماتهم.

هؤلاء يهتمون بالمال لذا ينتبهون لصوت العملة، أما أنا فأهتم بالأشجار والحشرات التي تضرها لذا يثير انتباهي صوتها.

هناك 9 تعليقات:

ماهر يقول...

كم مره تكرر في القصص. علي كل حال مشكور

,,رب اجعل الجنة داري،، يقول...

ربي وفقنا الأهتمام في حسن العبادة والطاعة المستمرة في ما يرضيك عناويسعدنا دنيا وآخرة ،،


أوصيك كل يوم بأربع بالتلاوة والذكر والقراءه والمشي:فاالتلاوه للروح والذكر للقلب والقراءه للعقل والمشي للجسم..

في كل مكان تجد ظلاماً في حياتك ما عليكِ إلا أن تنير المصباح في نفسك !!!!
فسلمَ وقتُك من الضياعٍ ، وعمرُك من الإهدارِ ، ولسانُك من الغيبةِ ، وقلبُك من القلقِ ، وأذنُك من الخنا ونفسُك من سوءِ الظنِ ،،
عمرك يوم واحد، فلا هو أمس الذي ذهب بخيره وشره ، ولا الغد الذي لم يأت إلي الآن ،،
توفيقك يااارب،

ياسر العبادي يقول...

كلاً له اهتمامه

رنا🌹🌹🌹 يقول...

تكررت اكثر من مره هذه القصه

ناديا محمد يقول...

اللهم اجعل الدنيا في أيدينا ولا تجعلها في قلوبنا

طارق يقول...

👍

ابو حفص يقول...

👍👍👍👍

ابراهيم الضمدي يقول...

فعلا الكل له اهتمامه الخاص به

نسمة ربيع يقول...

جزاكم الله خيرا