الجمعة، 3 أكتوبر، 2014

كان الرسام الشهير بيكاسو يمشي يوما في الشارع حينما


كان الرسام الشهير بيكاسو يمشي يوما في الشارع حينما قابلته امرأة من معجباته وصافحته بحرارة ثم أخرجت من حقيبتها ورقة بيضاء وهي تقول له: سيدي أنا مغرمة جدا برسوماتك العظيمة هل يمكنك أن تشرفني برسم شيء من إبداعاتك على هذه الورقة؟


فابتسم بيكاسو وهو يتناول منها الورقة ثم شرع في الرسم حتى إذا ما انتهى أعطاها الورقة قائلا: سيدتي احتفظي بهذا الرسم فستبيعينها يوما بالملايين!

فقالت له المرأة مندهشة: سيد بيكاسو لكنك لم تستغرق سوى ثلاثين ثانية فقط لترسم هذه اللوحة الصغيرة.

فابتسم لها وهو يقول: سيدتي لقد انفقت من عمري ثلاثين عاما لأعرف كيف أرسم مثل هذه التحفة في ثلاثين ثانية!

هناك 17 تعليقًا:

سامر يقول...

احسنت

Ruba Qussim يقول...

ما شاء الله ان هذه الحياة تخبيء لنا الكثير من المفاجأت وفي يوم من الأيام سنعرفها

Ruba Qussim يقول...

سبحان الله

ژيان دوسكي يقول...

سبحان الله

Mohammed almahri يقول...

هذا ما يسمى إنجاز 100%

انا يقول...

وكذلك علمائنا الاجلاء حينما يخرجون لك قاعده فقهيه في ثواني فانهم قد افنرا اعمارهم ليستخرجوها ولكن للاسف رسم بكاسو اليوم يعد اعجاز اما ما فعله هؤلاء العظماء فكانه امر مفروغ منه ولا حول ولا قوة الا بالله

Ahad يقول...

صح ولكن يوجد من يقدر ذلك ونحترم شيبة العالم

Maisaa Ali يقول...

إبداع بلا حدود

محمد محمود عمر يقول...

هكذا يكون الإبداع

Hhhhhh يقول...

أحسنت

احمد يقول...

اجمل مافى الموضوع هى الصورة معبرة جدا

عارف عبد ابو مديغم يقول...

﴿مَّن كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاء لِمَن نُّرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلاهَا مَذْمُوماً مَّدْحُوراً﴾ [الإسراء: 18]، وقال سبحانه: ﴿كَلَّا بَلْ تُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ﴾ [القيامة: 20]، وهي دار الغرور: ﴿ما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ﴾ [آل عمران: 185].

ابو سلمان يقول...

صدقة انا 👍

Ahmad يقول...

الابداع في مهارة ما شيء عظيم

سمو المشاعر يقول...

تبارك الله أحسن الخالقين

الأغا يقول...

قصة رؤؤؤؤعه

Kr يقول...

ابداع