الثلاثاء، 29 أكتوبر، 2013

كانت أمي تعطيني نصيبها وبينما كانت تحوِّل الأرز من طبقها


كانت أمي تعطيني نصيبها وبينما كانت تحوِّل الأرز من طبقها إلى طبقي، كانت تقول : يا ولدي تناول هذا الأرز ، فأنا لست جائعة .


يا ولدي تناول هذه السمكة أيضا، ألا تعرف أني لا أحب السمك .

يا ولدي أنا لست مرهقة .

يا ولدي اشرب أنت، أنا لست عطشانة .

ثم رفضت الزواج بعد وفاة والدى، قائلة : أنا لست بحاجة إلى الحب .

ولما رفضت أن تترك العمل خصصت لها جزءا من راتبي، فرفضت أن تأخذه، قائلة : يا ولدي احتفظ بمالك ، إن معي من المال ما يكفيني .

ولما تحسنت الظروف اتصلت بأمي أدعوها لكي تأتي للإقامة معي، ولكنها لم تحب أن تضايقني، وقالت : يا ولدي أنا لست معتادة على المعيشة المترفة .

كبرت أمي وأصبحت في سن الشيخوخة، وأصابها مرض السرطان فذهبت الى زيارتها وانا ابكى، فقالت : لا تبكي يا ولدي فأنا لا أشعر بالألم .

ليست هناك تعليقات: