الخميس، 12 سبتمبر، 2013

أصطحب زوجته معه الى محل الهدايا، وقال لها


أصطحب زوجته معه الى محل الهدايا، وقال لها : أريدك أن تختاري لأمي أجمل هديه حسب ذوقك .


شعرت بالغيره بداخلها وأختارت لها أقل هدية قيمة في المحل، دفع ثمنها وطلب من صاحب المحل تغليفها، وفي المساء أتى إلى زوجته و قدم لها الهديه التي أشترتها .

وأخبرها أني أحببت أن تشترين هديتك بنفسك لتكون كما تحبينها، أصيبت الزوجة بأحباط لأنها لو أحبت لغيرها ما تحب لنفسها لكانت هديتها أجمل، وعلى نياتكم ترزقون .

ليست هناك تعليقات: